www.alwataniapress.com - 05 23 32 18 64/+212602494929         زلزال سياسي يعصف بمجموعة من العمال و رجال السلطة عن مزاولة مهامهم             سيدي قاسم - نبذة عن المؤلف الوافي الرحموني وملخصات أعماله             سطات - إحتقار العلم الوطني فوق بناية المكتبة العمومية بجماعة اولاد فارس دائرة ابن أحمد             الجمعية المغربية لمدرسي الفلسفة – فرع سلا تحتفي باليوم العالمي للفلسفة             مؤثر..صرخة أسرة مكلومة في عمق اولاد سعيد بسطات             انتخاب سعد الدين العثماني على رأس الأمانة العامة لحزب العدالة و التنمية             الراب والعنف المدرسي محور الأعمال التحضيرية الأولى للأسبوع الثقافي الأول بالثانوية التأهيلية أولاد فارس بسطات             سيدي قاسم - القناة الأولى تحط الرحال بالخنيشات لإنجاز روبورتاج حول دار الولادة و الأمومة             النيابة العامة بالمحكمة الإبتدائية بالمحمدية تؤجل النظر في ملف القائد السابق للمقاطعة الرابعة و تحدد تاريخ النطق بالحكم             تعزية في وفاة السي عبد القادر والد الفنان الشعبي عبد الرحيم المسكيني             سيدي قاسم - جمعية النادي السينمائي تحتفي بتجربة الكاتب (الوافي الرحموني)             صادم - عون سلطة يمنع مساعدات لفقراء المغرب المنسي باولاد سعيد بإقليم سطات             سيدي قاسم - جمعية فرقة ابن بطوطة للمسرح والفنون التشكيلية تحتفي باليوم الوطني للسجين             فضيحة مجموعة الضحى ببوزنيقة تصل إلى الجالية المقيمة بالخارج             سلطات المحمدية تتجند لإنجاح عملية الختان بموسم السابع ببني يخلف             سبت جزولة - السبع جمع كلشي             سطات: - اغلبية المجلس البلدي لأولاد أمراح يطالبون بدورة استثنائية بحضور الرأي العام المحلي             انفجار قنينة غاز ترسل 13 شخصا للمستعجلات بمقهى بابن مسيك بالدار البيضاء             خنيفرة - الجهوية المتقدمة الجديدة تعيد المدينة إلى أحضان المخلصين الدافئة             كرة القدم - بعد غياب طويل ديربي حارق بين KAC و USK بالعرائش             جديد صيف 2017سفير الثرات الشعبي عادل الميلودي "سدينا"            هروب سارق يتسبب في حادث سير بسلا            حريق مهول بأحد الفنادق الراقية بالبيضاء            حجز كميات كبيرة من المخدرات بالناظور            اطباء القطاع الخاص في اضراب            هل ترون في السباحة برمضان مخالفة للشرع و الدين           
إعلانات
 
صوت وصورة

جديد صيف 2017سفير الثرات الشعبي عادل الميلودي "سدينا"


هروب سارق يتسبب في حادث سير بسلا


حريق مهول بأحد الفنادق الراقية بالبيضاء


حجز كميات كبيرة من المخدرات بالناظور

 
قضايا ساخنة

مؤثر..صرخة أسرة مكلومة في عمق اولاد سعيد بسطات


النيابة العامة بالمحكمة الإبتدائية بالمحمدية تؤجل النظر في ملف القائد السابق للمقاطعة الرابعة و تحدد تاريخ النطق بالحكم


صادم - عون سلطة يمنع مساعدات لفقراء المغرب المنسي باولاد سعيد بإقليم سطات


فضيحة مجموعة الضحى ببوزنيقة تصل إلى الجالية المقيمة بالخارج

 
أخبار فنية

سيدي قاسم - جمعية فرقة ابن بطوطة للمسرح والفنون التشكيلية تحتفي باليوم الوطني للسجين


المهرجان الدولي للمعاهد المسرحية يكرم أحمد مسعية ويسطر برنامجا فنيا غنيا


أمال بركة تخترق عالم الاحتراف في عالم الموضة

 
جهات

سطات - إحتقار العلم الوطني فوق بناية المكتبة العمومية بجماعة اولاد فارس دائرة ابن أحمد


الراب والعنف المدرسي محور الأعمال التحضيرية الأولى للأسبوع الثقافي الأول بالثانوية التأهيلية أولاد فارس بسطات


سيدي قاسم - القناة الأولى تحط الرحال بالخنيشات لإنجاز روبورتاج حول دار الولادة و الأمومة


سلطات المحمدية تتجند لإنجاح عملية الختان بموسم السابع ببني يخلف

 
إجتماعيات

تعزية في وفاة السي عبد القادر والد الفنان الشعبي عبد الرحيم المسكيني


تعزية في وفاة والدة الأخت الزميلة السيدة رجاء التوبي مديرة قناة مغاربة العالم 24


اختفاء فتاتين بإقليم سطات في ظروف غامضة


تهنئة عائلة كردادي مصطفى رئيس جمعية الهيئة المغربية لحقوق الإنسان بمولود جديد

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
ثقافة ومعرفة

"ثورة الملك والشعب" حقيقة ظهور السلطان في القمر


طارق بن زياد سر أطروحة


الباحثة والشاعرة وسفيرة السلام والحرية الفلسطينية الأستاذة شادية حامد في زيارة خاصة للمغرب


الستكوم المغربي أي مهزلة ؟؟

 
نتائج استطلاع الرأي
هل ترون في السباحة برمضان مخالفة للشرع و الدين
 
إعلان
 
 

حوار مع الأديبة رشيدة محداد ومجموعتها القصصية أكشن ..سطوب التي لاقت نجاحا كبيرا على الصعيد العربي...


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 21 يونيو 2017 الساعة 11 : 02





 

الوطني بريس

أجرت الحوار / خديجة منادي السباعي

 

 

ويعود الإبداع المغربي للواجهة مرة أخرى على الصعيد العربي، القاصة والشاعرة المغربية المتوجة بلقب أديبة العرب من خلال موقع مشاهير الساعة لشهر ماي2017 ،تكرس للمرة المليون أن أرض المغرب خصبة ولود ولن يجف ضرعها الحلوب، وأن المغاربة هم حامل المشعل النهضوي في كل المجالات....إلتقتها جريدة الوطنية بريس وأجرت معها هذا الحوار الشيق..

 

* بداية من هي رشيدة محداد..وكيف تحبي أن تقدمين نفسك ؟

- * رشيدة..وسادة تقتسم فيها ذاك الوفاء الجميل ، مع البوح..ذاك الذي يجالسها بطاولة تكاد تكون واقعا ..ننام لنصحى على أذن تسمع كل منا ، فتربث على كتف الآخر ..مشاركة إياه وسائد الصيف المحمومة.... رشيدة....عين تشاطر معاناة إنسان وقف أمام إشارة مرور،عوض أن تنظم سيره، بعثرت ..!حياته

* كيف اكتشفت موهبتك كقاصة، وكيف بدأت الرحلة ؟

* رشيدة..ربما كنت محظوظة نوعا ما حين اختارتني الحروف صديقة، بفترة كنت أعتبر فيها القصة تلفازي الملون ...كنت أهرب من الواقع إلى مجتمع صانعه كاتب، أعيش بين أبطال أكاد أصاحبهم وقد أكون أحد تلك الأبطال لفرط توغلي وتعمقي حد الانصهار.. الحرف كان صديقي بعمر العشر سنوات، حين قرأت بالفصل قصة كانت من نصيبي خلال توزيع للقصص برئاسة تلميذة مكلفة من طرف المعلم، كان الأمر بالبداية إكراها لي..قرأت القصة مرغمة، اكتشف بعدها جمال السرد والمخيال، فأصبت خلالها بشره القراءة ..قرأت كل شيء بسن كان فيه نجيب واحسان و جورجي و المنفلوطي وغيرهم...أكبر من سني..امتلأت بالحرف ..وكنت مميزة بفصل اللغة العربية بمادة الإنشاء، وهنا اكتشفت ميولاتي للكتابة..

* هل لديك طقوس خاصة للكتابة ؟

رشيدة..كنت أتمنى أن تكون لي طقوسا خاصة، كالاختلاء بنفسي بشرفة تطل على البحر، تحت زرقة سماء يهدهدها لحن عصفور...وعصير برتقال مصاحب لموسيقى هادئة.. كان من الممكن ان تكون تلك مقايضة ممتازة لحرف مدلل يطاوع طقوسا مناسبة لفكر لم يطرح بعد، فأنا لست راضية تمام الرضى عن مستوى كتاباتي، وأعلم تمام اليقين أن يدي الخفية، لم تصفق بعد لي.. ! فما زال بجعبتي شيء أعتقد أنه يوما سيصيبني بالانبهار.. أكتب وأنا أشارك غيري رغباته وممارساته اليومية،بوضعية لست راضية عنها، قد يشوش ذلك على تركيزي، لكنني أقبض زمام مابدأت كتابته مسترسلة بسرعة متمرسة

*ما هي مقومات الكاتب الناجح ؟

رشيدة.. ذاك الذي لم يتسرب الغرور إلى نفسه مهما صفق له القارئ، معتبرا نفسه بالبداية، يحتاج دائما للنصيحة والنقد ..يتقبلهما بصدر رحب للعمل على تطوير نفسه

* كيف كانت تجربتك الأولى بالكتابة ؟

رشيدة..كانت البداية من موقع التواصل الفيسبوكي، حين ساعدت إعلاميا أصيب بوعكة صحية، ونشر بين الأصدقاء إعلانا يطلب فيه المساعدة من شخص يجيد اللغة العربية...ساعدته فأعجب بحرفي وشجعني على الكتابة..فكانت البداية العودة بعد انقطاع دام أزيد من 16 سنة بعد زواجي، كنت أنشر ابداعات على حائطي الفيسبوكي، راقت الأصدقاء وشجعوني على النشر...شاركت بمسابقات عربية كنت أتصدر فيها المراتب الأولى، وكان ذلك بمتابة ضوء أخضر شجعني على إصدار مجموعتي القصصية" أكشن..ستوب ""

*هل تعتقدين أن الكتابة يمكن أن تكون مصدر رزق للكاتب؟

رشيدة..أبدا.. الكتابة ليست مكسبا ماديا بقدر ما هي مكسب ذاتي يحقق فيه الكاتب ذاته وذلك بإخراج حروفه للنور، عبر رسائل يود إيصالها للقارئ

*ماهو أصعب موقف مررت به خلال احتكاكك بعالم الأدب ؟

رشيدة.. أنا سيدة كدت أكون من ورق..سيدة من رحم ما خطه كاتب كدت أومن أنه رسول يحمل مشعل المبادئ، أو هكذا خيل لي..لن أنسى سذاجتي وأنا أختلط بهذا العالم، لأكتشف أنه مجتمع لا تتحكم فيه ممحاة تمحي ما اسقطته سهوا أو عمدا أقلام لم تجد ترتيبهم..كما في الروايات .... هناك الصالح، وهناك الطالح..هناك ..وهناك ....وهناك من صدمني وأخرجني من تلك السطور التي سكنتها لأعوام أعتقد أنها المكان الأنسب لحط الرحال بكلمة تستحق.."الصداقة" تخليت عن حرفي..وصادقت الأديب...لكنني صدمت ولم تكن التجربة بالجيدة بقدر ما كانت صادمة ، فعلمت انه فعلا "خوك ف الحرفة عدوك "

 

الزجالة فاطمة بلعروبي والقاصة رشيدة محداد في أمسية أدبية لرابطة كاتبات المغرب فرع الجديدة

* يقولون انك ستحملين مشعل الأديبتين غادة السمان وأحلام مستغانمي ؟

  رشيدة..سؤالك لم يفاجئني، لأنه بالفعل تكرر هذا بالعديد من التعليقات من أصدقاء من المشرق العربي ومن المغرب أيضا، مع أنني أومن بأن المشعل لا يحمل بعد صاحبه، فهو يستمر متوهجا باسمه بشتى المحافل رغم الغياب...مع كامل احترامي ومحبتي للأديبتين أطال الله بعمرهما..وأحترم رأي القارئ لكنني أحب أن أكون أنا لا غيري،لهذا أحث الخطى نحو الهدف..

* فزت مؤخرا بلقب " أديبة العرب" بموقع مشاهير الساعة لشهر ماي 2017 ..حدثينا عن هذه التجربة

رشيدة.. استفقت مؤخرا على وجود إسمي باستفتاء عربي، لأديبات وازنات من دول عربية، فلسطين، الجزائر، لبنان وتم ترشيح اسمي كأديبة عربية ممثلة لبلدي المغرب،ولم يكن لي علم بذلك، وقد أعلن الموقع عن خبر فوزي باليوم الموالي للاستفتاء، كان للقارئ فيه الحسم لصالحي ولم يخب ظن من رشحني لهذا الاستفتاء ،الحمد لله المغاربة دائما يصنعون الحدث خارج الوطن..

 *من الملاحظ أن لك شهرة عربية أكثر منها محلية ؟

رشيدة.. لا أدري ولكن أظنها قضية متابعة إعلامية، المهم أن يكون الحضور مغربيا مهما كان الحال،فهذا وطننا ونحن نحبه حد الهوس...

* كلمة أخيرة ؟

رشيدة.. أشكركم على هذه الجهود المبذولة التي تسعون من خلالها إلى الارتقاء بالأدب والثقافة.متمنية لجريدتكم الموقرة المزيد من العطاء والتميز..

 


 

 







هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



مواجهات دامية بين أباطرة القنب الهندي

سائق الجماعة يقتل ثلاثة أطفال بتاونات

جريمة قتل بلالة ميمونة

أمير المؤمنين يترحم على روح جلالة المغفور له محمد الخامس

منظمة بدائل للطفولة والشباب تنظم فعاليات "رمضانيات بدائل"

حديقة الحيوانات بعين السبع تحتضر بتراب أغنى جماعة حضرية بالمغرب

الوطنية بريس حوار مع الفنان زريقة

رحيل الفاعل الجمعوي حمزة المعروفي

زوجي تاجر دين....

الوطنية بريس في حوار مع الزوهرة أومناي مستشارة بالمجلس البلدي للمحمدية

حوار مع الأديبة رشيدة محداد ومجموعتها القصصية أكشن ..سطوب التي لاقت نجاحا كبيرا على الصعيد العربي...





 
إعلانات
 
TV الوطنية

قطار الخليع يدهس أربعيني و يحوله إلى أشلاء بالمحمدية


نجاح باهر لافتتاح مهرجان إفران الدولي للموسيقى في دورته الثانية


جمهور المهرجان الدولي لإفران في دورته الثانية يعبر عن فرحته


ارتفاع درجة الحرارة بمدينة خريبكة تجبر الأطفال على السباحة بالنافورات

 
تحقيقات

الحكم على أتراك بالمحمدية على خلفية التهريب الدولي للعملة الصعبة


ظاهرة حراس السيارات المزيفين بالمحمدية و العجز على تطبيق المساطر الإدارية


البناء العشوائي في دوار مكزاز جماعة المنصورية إقليم بنسليمان وصل الطابق الثاني والثالث و لا حسيب ولا رقيب


خروقات بالجملة في عملية توزيع قفة رمضان لحزب الحمامة ببني يخلف بالمحمدية


اختلالات و تسيير فاسد يلاحقان المجلس الجماعي للمحمدية


الوطنية بريس تنفرد بتحقيق شامل حول المطرح العمومي المشترك المحمدية/بن سليمان

 
أنباء وطنية

زلزال سياسي يعصف بمجموعة من العمال و رجال السلطة عن مزاولة مهامهم


انتخاب سعد الدين العثماني على رأس الأمانة العامة لحزب العدالة و التنمية


الدار البيضاء تحتضن الملتقى الدولي الأول للجريمة الإلكترونية


تصريح رئيس جماعة سيدي بولعلام مسرح فاجعة الصويرة

 
رياضة

كرة القدم - بعد غياب طويل ديربي حارق بين KAC و USK بالعرائش


علامة الماركة التجارية Keeping Fight تنافس العلامات الرياضية المحترفة


كرة اليد - فارس الرقراق يستقبل الإتحاد القاسمي في قمة حارقة ضمن منافسات الكأس الفضية

 
إعلانات
 
حوار

" وليد العريان " للوطنية بريس : الإتحاد الدولي للمواقع الإلكترونية "I.U.W " طموحه كبير و يعمل جاهدا على تحقيق أهدافه


حوار مع الأديبة رشيدة محداد ومجموعتها القصصية أكشن ..سطوب التي لاقت نجاحا كبيرا على الصعيد العربي...


الوطنية بريس : حوار مع الفنان احميدة DJ

 
أعمال جمعوية

سيدي قاسم - نبذة عن المؤلف الوافي الرحموني وملخصات أعماله


الجمعية المغربية لمدرسي الفلسفة – فرع سلا تحتفي باليوم العالمي للفلسفة


سيدي قاسم - جمعية النادي السينمائي تحتفي بتجربة الكاتب (الوافي الرحموني)

 
حوادث

انفجار قنينة غاز ترسل 13 شخصا للمستعجلات بمقهى بابن مسيك بالدار البيضاء


موجة البرد القارس تقتل حارسا ليليا بالحاجب


السيطرة على حريق قرب مصلحة الديمومة بالمحمدية


مصرع 3 نساء و إصابة طفل في حادث سير مميت بإيموزار

 
مواد إعلانية
 
صحة

الشروع في بناء مستشفى بمنطقة مفتاح الخير شمال أسفي بتمويل من مؤسسة قطرية


المسار الأحمر بمستشفى محمد الخامس بأسفي مسار نحو الجحيم