www.alwataniapress.com - 05 23 32 18 64/+212602494929         أكبر حملة للقضاء على المتلاشيات والسيارات المتخلى عنها وتحرير ملك العام بحي للفيراي فاس             المصلحة الولائية للشرطة القضائية بفاس تضع حدا لشخص يشتبه في تورطه في قضية تتعلق بالحيازة والاتجار في المخدرات والمؤثرات العقلية             سكان حي أيت عمي علي بمنطقة مريرت إقليم خنيفرة يشتكون من الإنتشار المهول للجرذان             انتقادات واسعة تطال قتل الكلاب الضالة بالرصاص بجماعة بني يخلف بالمحمدية‎             قراءة في المسيرة الوطنية للسيارات تحت لواء الكنفدرالية الديمقراطية للشغل ذ.معاد اهليل             لقاء إعلامي ضد الإرهاب والفكر الظلامي التكفيري بمناسبة إطلاق سراح رئيس تحرير موقع (ميديا لايف) بالمحمدية             السيد رئيس النيابة العامة يستقبل رئيس مجلس القضاء الأعلى لدولة فلسطين             مصدر أمني.. يوضح حقيقة بيع شخص لطفلتيه بالشارع العام             ترويج الخمور يقود شابا إلى الاعتقال بتطوان             فاطمة الزهراء أبو فارس أحسن رياضية سنة 2018             هذا ما تداولته (دورة يناير) للمجلس الإقليمي لسيدي قاسم             ساكنة دوار أولاد معزة بجماعة الشلالات: براكتنا ليست للمساومة وأي هدم لها لن يخمد إعصارنا المكتوم             مهنيو سيارات الأجرة الصغيرة بفاس يطالبون بالحماية القانونية             اصابة سيدتين في حادثة سير خطيرة بين تيزنيت و بونعمان             بولمان : سلطات اقليم بولمان تحتجز فريق قناة فرانس 24 وتمنعه من تصوير روبورتاح عن البرد             مصالح الشرطة لمنطقة فاس تضع حدا لمقاهي تستقبل زبائن من الجنسين و تقلق السكان             رغم منع استعماله بالمغرب : التصوير بالدرون الطائر يغزو فضاءات طنجة             دورة المجلس الاقليمي بآسفي : صفقات مشبوهة و اتهامات قوية لرئيس المجلس... وعضو يتهم نائب الرئيس بسرقة مقعده البرلماني.             الزميل الفنان عبد الكبير الركاكنة يخضع لعملية جراحية بالرباط             إضراب وطني إنذاري يشل الجماعات الترابية في هذا التاريخ             حرارة الصيف تسبب مشاكل جلدية            اجتياز اختبارات البكالوريا            شوهة إدخال حمار داخل الثانوية التأهياية الجديدة ببرشيد            والدة السيدة الحامل ل 9 سنوات-الجنين إسمه بدر الدين            جديد صيف 2017سفير الثرات الشعبي عادل الميلودي "سدينا"            هل ترون في السباحة برمضان مخالفة للشرع و الدين           
إعلانات
 
صوت وصورة

حرارة الصيف تسبب مشاكل جلدية


اجتياز اختبارات البكالوريا


شوهة إدخال حمار داخل الثانوية التأهياية الجديدة ببرشيد


والدة السيدة الحامل ل 9 سنوات-الجنين إسمه بدر الدين

 
قضايا ساخنة

المصلحة الولائية للشرطة القضائية بفاس تضع حدا لشخص يشتبه في تورطه في قضية تتعلق بالحيازة والاتجار في المخدرات والمؤثرات العقلية


انتقادات واسعة تطال قتل الكلاب الضالة بالرصاص بجماعة بني يخلف بالمحمدية‎


مصدر أمني.. يوضح حقيقة بيع شخص لطفلتيه بالشارع العام


ساكنة دوار أولاد معزة بجماعة الشلالات: براكتنا ليست للمساومة وأي هدم لها لن يخمد إعصارنا المكتوم

 
أخبار فنية

الزميل الفنان عبد الكبير الركاكنة يخضع لعملية جراحية بالرباط


الفنان مراد أشقر يستعد لإصدار جديده الفني


مشاركة الإتحاد الدولي للتنمية المستدامة فى الملتقى الدولى الثانى للشباب و النساء الرائدات بالداخلة

 
جهات

سكان حي أيت عمي علي بمنطقة مريرت إقليم خنيفرة يشتكون من الإنتشار المهول للجرذان


قراءة في المسيرة الوطنية للسيارات تحت لواء الكنفدرالية الديمقراطية للشغل ذ.معاد اهليل


لقاء إعلامي ضد الإرهاب والفكر الظلامي التكفيري بمناسبة إطلاق سراح رئيس تحرير موقع (ميديا لايف) بالمحمدية


ترويج الخمور يقود شابا إلى الاعتقال بتطوان

 
إجتماعيات

تعزية في وفاة والدة بشرى فلان قيدومة التجارة بالمحمدية


مؤثر..بعد أن كانت مهاجرة بإيطاليا..أصبحت متشردة في ظروف مأساوية تصارع فيها الموت بالمحمدية


والد لاعب الإتحاد القاسمي سابقا (حمزة الشايب) في ذمة الله


أسرة الفن بخنيفرة تنعي با مولود رفيق درب المرحوم محمد رويشة..

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
ثقافة ومعرفة

الملتقى الأول للقصة دورة الراحل (رشيد الشباري) بمدينة الشمس


سيدي قاسم - أمسية تأبينية لروح الفقيد الأستاذ رشيد الشباري


سيدي قاسم مدينة الشمس تحتضن الملتقى الأول للقصة تحت شعار (وفاء لشموع المدينة)


سيدي قاسم - أمسية أدبية وفنية وفاء لروح الفقيد الأستاذ رشيد الشباري

 
نتائج استطلاع الرأي
هل ترون في السباحة برمضان مخالفة للشرع و الدين
 
إعلان
 
 

خنيفرة - فصل الشتاء ومعاناة الأسر الجبلية بوسط المغرب..


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 31 أكتوبر 2018 الساعة 01 : 17







الوطنية بريس
 - عزيز أحنو
اضغط هنا لمتابعة باقي اخبار الجهات

 

 

مع اقتراب كل موسم شتاء إلا وتتوجس الأسر الجبلية من القادم، بسبب انعدام المؤونة وحطب التدفئة ووسائل النقل ، وكذا الإنغلاق التام للطرقات والمسالك نحو مراكز التزويد

ورغم أن هذه الأسر تقتني كل مستلزماتها من الأسواق الداخلية قبل الموسم ، إلا أنها تعرف معاناة كبيرة في هذا الفصل ، فالإعتناء بالقطيع يعتبر من الأولويات لدى الأسر القروية ، وهو أمر ضروري ويتطلب كميات هائلة من الأعلاف ومداومة على المراقبة ، الشئ الذي يظطر معه الكساب لقطع الأشجار الخضراء لعلف القطيع.

كما أن تنقيل المرضى والحوامل لدى المراكز الإستشفائية ومراكز القرب يتطلب وسائل نقل خاصة وطرقات تمكن من المرور لدى المواطنين ، مما يستحيل معه نقل الأشخاص عبر وسائل النقل وسيارات الإسعاف ، التي لا تصل هذه المناطق بسبب انعدام المسالك والممرات في غالبية المناطق الجبلية ، وكذا الأنعدام التام لوسائل الإتصال .

وبما أن مصالح التجهيز واللوجيستيك تهتم بفتح الطرقات المصنفة ( رغم قلة التجهيزات والآليات ، والموارد البشرية ) ، إلا أن الغير مصنفة تبقى تحت رحمة رؤساء الجماعات الترابية وسائق الآلية والتي غالبا ما يستفيد منها الأقرباء والمصوتون .

مما يطرح معه أكثر من سؤال ، لماذا تنعدم البنى التحتية بالمناطق الجبلبة ؟ الا تدرج تنمية هذه المناطق ضمن المخططات والبرامج التنموية للحكومة ؟ مامآل الإتفاقيات المبرمة بين الجهات والجماعات الترابية بالمناطق الجبلية ؟ لماذا تتقلص الآليات والتجهيزات والموارد البشرية الضرورية المخصصة لفتح الطرقات بجميع المناطق بجهات الوسط وخاصة جهة بني ملال خنيفرة ؟ لماذا يغيب التنسيق بين الجماعات الترابية والمصالح الجهوية والإقليمية ؟ ....

ليبقى الجواب هو أن هذه المناطق لا تدخل ضمن مخططات وبرامج الدولة ، وما تم الإتفاق بشأنه مجرد حبر على ورق . وهي بمثابة عقاب لساكنة الجبل التي قاومت المخزن على مدى سنين ، حسب مختصين .

جدير بالذكر أنه تم مؤخرا عقد لقاء جهوي لجهة بني ملال خنيفرة ، بخنيفرة خصص لدراسة نقط عديدة بجدول الأعمال ومن بين النقط التي تم التداول بشأنها ، اقتراض ميزانية من صندوق التجهيز الجماعي بين الجهة والجماعات الترابية من أجل اقتناء التجهيزات والآليات الخاصة بفتح الطرقات والممرات وفك العزلة عن العالم القروي ، خاصة ابان موسم الثلوج ، إلا أن شيئا من هذا لم يتحقق ما دامت الساكنة لازالت معزولة عن الحواضر ومراكز القرب ، وصيانة الطرقات غائبة بالمناطق الجبلية الخنيفرية .

ورغم بعض المبادرات التي قامت بها الجماعات الترابية و التي تمكنت من فتح و صيانة العديد من الطرق الثانوية ، إلا أن ذلك اعتبرته الساكنة المحلية مضيعة للوقت والبنزين وايام العمل ، مادامت الأمطار تجعل الطرقات منغلقة من جديد عند كل موسم الأمطار والثلوج ، وعند العواصف والكوارث الطبيعية .

وفي انعدام الإرادة السياسية للمصالح المختصة وزارة التجهيز واللوجيستيك عبر مديرياتها الجهوية والإقليمية والجماعات الترابية والمندوبية السامية للمياه والغابات ، في اعادة الصيانة للعديد من الطرقات عبر دراسات تقنية وعلمية ، وتخصيص ميرىزانيات كافية لفتح وصيانة الطرقات وكذا تعبيدها ، وبناء مراكز طبية ومؤسسات تعليمية قريبة من المواطن الجبلي ، وتغييب مبدأ أنا ودواري ومن بعدي الطوفان ، فأن الأمور سوف تبقى على حالها . في غياب ربط المسؤولية بالمحاسبة .

فعبر جميع مجالات المناطق الجبلية ، سواء بالضفة الشرقية أو الغربية لنهر أم الربيع ، تعيش الأسر الجبلية معاناة كبيرة مع الأعلاف وحطب التدفئة في غياب تام للدور المنوط بالمندوبيات الجهوية و الإقليمية لمصالح المياه والغابات ومحاربة التصحر ، القاضي بحماية الموارد الغابوية ، و التي تلفق غرامات مالية خيالية للقرويين تؤدي في غالب الأحيان إلى تفكيك الأسر بكاملها ، ناهيك عن تلفيق التهم وتغيير مفهوم ما يسمى بحق الإنتفاع . وحماية اللوبيات المختصة في نهب وتهريب الموارد الغابوية والإغتناء الفاحش لبعض رؤساء الجماعات الترابية عبر استغلال الصفقات العمومية الغابوية لصالحهم في تواطؤ تام مع بعض المصالح وبعض رجال السلطة والقوات العمومية.

مصالح المياه والغابات وعوض أن تخصص فضاءات مغطاة للقطعان وتجميعها بمكان آمن وتقديم الأعلاف ريتما بنتهي موسم الشتاء كإجراء للحفاظ على الموارد الطبعية ، وكذا توزيع الأفران الكافية على الساكنة الجبلية ، وحتى تشارك في الحد من الرعي الجائر ، على غرار ما كانت تقوم به سلطات الحماية ، إلا أنها تحاول جادة البحث عن مكامن الضعف لدى الساكنة القروية للزج بالبسطاء في غياهب السجون ، وسجن الدواب دون وجه حق بالمحاجز دون مؤونة ودون رحمة بالدابة البكماء . تحت ذريعة الدابة وسيلة لنهب الموارد الغابوية .

كما أن المبادرات التي تقوم بها السلطات المحلية وأعوان السلطة ، في تبسيط مساطر وتمكين الجمعيات العاملة في المساعدات الإنسانية ، ومؤسسات الدولة التي تمنح السكان دعما في هذا الموسم القارس كتوزيع الأغطية والألبسة وبعض المواد الضرورية تبقى مبادرة قيمة تستحسنها الساكنة القروية ، كحل استعجالي لمساعدة السكان بالجبال رغم انه حل ترقيعي .

هذا ولازالت سياسة الدولة الرامية إلى جعل ساكنة المناطق الحبلية تئن تحت وطأة الفقر والعوز ، والعيش بكوابيس مؤلمة عند اقتراب كل موسم شتاء مستمرة ، رغم النداءات المتكررة وتوصيات الملتقيات العلمية التي تنادي بالنهوض بالمناطق الجبلية واعتماد تنمية حقيقية بهذه المناطق مع الإحترام التام لخصوصياتها وعاداتها وصيانة حقها في الإنتفاع من الموارد الطبيعية ، إلا أن الجهات المسؤولة تغيب لديها الإرادة السياسية والنظرة الإستراتيجية والحقيقية لتنمية الجبل وأهل الجبل، كاعتراف لهم بدورهم الكبير في حماية الشجر والوحيش والأرصدة اللامادية للدولة بأدغال المملكة .







هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



فوزي لقجع رئيسا جديدا للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم بعد جمع ماراطوني

تصدر مديرية الارصاد مذكرة إنذاريه تهم الأمطار عاصفية التي ستعرفها المملكة

عناوين الصحف الصادرة اليوم 2013/11/25

خنيفرة :رجل يقتل عشيقته ويشوه جثثها بعد ليلة ماجنة

عناوين الصحف الصادرة اليوم الخمـيس 12 دجنبر 2013

خنيفرة - الملتقى الوطني الأول للزجل

خنيفرة - وقفة احتجاجية لنشطاء 20 فبراير مساء اليوم

أيت اسحاق - نشاطا تربويا لفائدة تلاميذة ثانوية الحسن اليوسي

خنيفرة : لصوص يسرقون وكالة بنكية بطريقة أفلام الأكسيون

عناوين الصحف الصادرة يــومي السـبـت و الأحـــد 25-26 يناير 2014

خنيفرة - فصل الشتاء ومعاناة الأسر الجبلية بوسط المغرب..





 
إعلانات
 
TV الوطنية

أكبر حملة للقضاء على المتلاشيات والسيارات المتخلى عنها وتحرير ملك العام بحي للفيراي فاس


فاطمة الزهراء أبو فارس أحسن رياضية سنة 2018


مهنيو سيارات الأجرة الصغيرة بفاس يطالبون بالحماية القانونية


تفاصيل ضحية الحجامة بخنيفرة على لسان ذويها

 
تحقيقات

هدم محول كهربائي و تحويله إلى وجهة أخرى يضع رئيس جماعة بني يخلف بالمحمدية في قفص الاتهام


رمضانيات (شاكر باكربن) بالمحمدية و نائبة المجلس الرابعة في قفص الاتهام


ملف بوعشرين اصبح جاهزا


لماذا ممتلكات جماعة المحمدية في سراديب موصدة؟


مطعم بالمحمدية يتحول إلى ملهى ليلي


بعد الحكم عليه بالإفراغ ستيني يطالب بحمايته و أسرته من التشرد مدة سبع سنوات بحي القصبة بالمحمدية

 
أنباء وطنية

السيد رئيس النيابة العامة يستقبل رئيس مجلس القضاء الأعلى لدولة فلسطين


إضراب وطني إنذاري يشل الجماعات الترابية في هذا التاريخ


إفشال مخطط دولي لتهريب مادة الكوكيين ببوجدور


مشروع الورش الملكي الخاص بتعبئة الأراضي السلالية وتوزيع المليون هكتار على ذوي الحقوق

 
رياضة

كرة اليد : أمل الحاجب تستقبل أبناء بارة في مقابلة صعبة ضمن منافسات الكأس الفضية


قافلة رياضة برئاسة رئيسة الجامعة الملكية المغربية للرياضة للجميع "نزهة بدوان


الإتحاد القاسمي لألعاب القوى الأول جهويا و الثامن وطنيا

 
إعلانات
 
حوار

نهلة الحجري للوطنية بريس : المرأة العربية تحقق مكاسب وإنجازات نوعية في شتى المجالات


محمد العبادي للوطنية بريس : سقف طموحاتنا في إرتفاع ونخطط لتحقيق كل أهدافنا هذا الموسم


" وليد العريان " للوطنية بريس : الإتحاد الدولي للمواقع الإلكترونية "I.U.W " طموحه كبير و يعمل جاهدا على تحقيق أهدافه

 
أعمال جمعوية

جمعيتي “أيت كرمون” و”آفاق للتنمية والثقافة” تحتفل برأس السنة الأمازيغية وسط ترقبِ إقرارها "عيدا وطنيا"


جمعية الدفاع عن حقوق الإنسان فرع خنيفرة تدخل على الخط في مؤازرة نساء أيت إسحاق..


مبادرة خيرية لأعضاء الجمعية الوطنية للأعمال الإجتماعية والرياضية بالدار البيضاء بقيادة تولوكلت بإقليم شيشاوة

 
حوادث

اصابة سيدتين في حادثة سير خطيرة بين تيزنيت و بونعمان


إطلاق النار على شاب ببوجدور


آلة لخلط الإسمنت تقتل تلميذا بجماعة قروية إقليم سيدي إفني


ذبح سيدة وفصل رأسها عن جسدها بطريقة داعشية بإقليم إفران جماعة سوق الحد واد إفران

 
مواد إعلانية
 
صحة

بيان المرصد المغربي لحقوق الإنسان حول الأوضاع المزرية للصحة العمومية بإقليم أسفي


بعد منع أعضاءها من دخول مستشفى محمد الخامس هيئة حقوقية تعتزم تنظيم وقفة ضد تردي الأوضاع الصحية بأسفي