www.alwataniapress.com - 05 23 32 18 64/+212602494929         تصريح بنعبو عبد الرحيم عضو بالمكتب الإقليمي للاتحاد العام للشغالين بخصوص الإضراب الذي نظمته النقابات الأكثر تمثيلية             الحموشي يوجه رسالة تنويه إلى ضابط أمن ممتاز بفاس اعترافا بعمله الفعال في إرساء آليات التخليق والنزاهة في صفوف الوظيفة الأمنية             افتتاح المقر الجديد للمجلس الإقليمي ببوجدور             أكبر حملة للقضاء على المتلاشيات والسيارات المتخلى عنها وتحرير ملك العام بحي للفيراي فاس             المصلحة الولائية للشرطة القضائية بفاس تضع حدا لشخص يشتبه في تورطه في قضية تتعلق بالحيازة والاتجار في المخدرات والمؤثرات العقلية             سكان حي أيت عمي علي بمنطقة مريرت إقليم خنيفرة يشتكون من الإنتشار المهول للجرذان             انتقادات واسعة تطال قتل الكلاب الضالة بالرصاص بجماعة بني يخلف بالمحمدية‎             قراءة في المسيرة الوطنية للسيارات تحت لواء الكنفدرالية الديمقراطية للشغل ذ.معاد اهليل             لقاء إعلامي ضد الإرهاب والفكر الظلامي التكفيري بمناسبة إطلاق سراح رئيس تحرير موقع (ميديا لايف) بالمحمدية             السيد رئيس النيابة العامة يستقبل رئيس مجلس القضاء الأعلى لدولة فلسطين             مصدر أمني.. يوضح حقيقة بيع شخص لطفلتيه بالشارع العام             ترويج الخمور يقود شابا إلى الاعتقال بتطوان             فاطمة الزهراء أبو فارس أحسن رياضية سنة 2018             هذا ما تداولته (دورة يناير) للمجلس الإقليمي لسيدي قاسم             ساكنة دوار أولاد معزة بجماعة الشلالات: براكتنا ليست للمساومة وأي هدم لها لن يخمد إعصارنا المكتوم             مهنيو سيارات الأجرة الصغيرة بفاس يطالبون بالحماية القانونية             اصابة سيدتين في حادثة سير خطيرة بين تيزنيت و بونعمان             بولمان : سلطات اقليم بولمان تحتجز فريق قناة فرانس 24 وتمنعه من تصوير روبورتاح عن البرد             مصالح الشرطة لمنطقة فاس تضع حدا لمقاهي تستقبل زبائن من الجنسين و تقلق السكان             رغم منع استعماله بالمغرب : التصوير بالدرون الطائر يغزو فضاءات طنجة             حرارة الصيف تسبب مشاكل جلدية            اجتياز اختبارات البكالوريا            شوهة إدخال حمار داخل الثانوية التأهياية الجديدة ببرشيد            والدة السيدة الحامل ل 9 سنوات-الجنين إسمه بدر الدين            جديد صيف 2017سفير الثرات الشعبي عادل الميلودي "سدينا"            هل ترون في السباحة برمضان مخالفة للشرع و الدين           
إعلانات
 
صوت وصورة

حرارة الصيف تسبب مشاكل جلدية


اجتياز اختبارات البكالوريا


شوهة إدخال حمار داخل الثانوية التأهياية الجديدة ببرشيد


والدة السيدة الحامل ل 9 سنوات-الجنين إسمه بدر الدين

 
قضايا ساخنة

المصلحة الولائية للشرطة القضائية بفاس تضع حدا لشخص يشتبه في تورطه في قضية تتعلق بالحيازة والاتجار في المخدرات والمؤثرات العقلية


انتقادات واسعة تطال قتل الكلاب الضالة بالرصاص بجماعة بني يخلف بالمحمدية‎


مصدر أمني.. يوضح حقيقة بيع شخص لطفلتيه بالشارع العام


ساكنة دوار أولاد معزة بجماعة الشلالات: براكتنا ليست للمساومة وأي هدم لها لن يخمد إعصارنا المكتوم

 
أخبار فنية

الزميل الفنان عبد الكبير الركاكنة يخضع لعملية جراحية بالرباط


الفنان مراد أشقر يستعد لإصدار جديده الفني


مشاركة الإتحاد الدولي للتنمية المستدامة فى الملتقى الدولى الثانى للشباب و النساء الرائدات بالداخلة

 
جهات

الحموشي يوجه رسالة تنويه إلى ضابط أمن ممتاز بفاس اعترافا بعمله الفعال في إرساء آليات التخليق والنزاهة في صفوف الوظيفة الأمنية


افتتاح المقر الجديد للمجلس الإقليمي ببوجدور


سكان حي أيت عمي علي بمنطقة مريرت إقليم خنيفرة يشتكون من الإنتشار المهول للجرذان


قراءة في المسيرة الوطنية للسيارات تحت لواء الكنفدرالية الديمقراطية للشغل ذ.معاد اهليل

 
إجتماعيات

تعزية في وفاة والدة بشرى فلان قيدومة التجارة بالمحمدية


مؤثر..بعد أن كانت مهاجرة بإيطاليا..أصبحت متشردة في ظروف مأساوية تصارع فيها الموت بالمحمدية


والد لاعب الإتحاد القاسمي سابقا (حمزة الشايب) في ذمة الله


أسرة الفن بخنيفرة تنعي با مولود رفيق درب المرحوم محمد رويشة..

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
ثقافة ومعرفة

الملتقى الأول للقصة دورة الراحل (رشيد الشباري) بمدينة الشمس


سيدي قاسم - أمسية تأبينية لروح الفقيد الأستاذ رشيد الشباري


سيدي قاسم مدينة الشمس تحتضن الملتقى الأول للقصة تحت شعار (وفاء لشموع المدينة)


سيدي قاسم - أمسية أدبية وفنية وفاء لروح الفقيد الأستاذ رشيد الشباري

 
نتائج استطلاع الرأي
هل ترون في السباحة برمضان مخالفة للشرع و الدين
 
إعلان
 
 

الخوف من المجهول - كيف تحزن و عندك رب يرعاك?


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 29 نونبر 2013 الساعة 53 : 12



 

ذات يوم استعد سائق الباص للانطلاق مؤدياً عمله اليومي. وبينما هو في طريقه توقف في إحدى المحطات حيث ركب الحافلة شخص ضخم الجثة ونظر للسائق وقال له: «جوني الكبير لا يدفع». ولأن السائق كان ضعيفاً نحيل الجسم لم يحاول مراجعته فيما قال، وفضل الصمت.

المشكلة أن هذا الموقف أخذ يتكرر يوماً بعد يوم، فلا «جوني الكبير» دفع يوماً، ولا السائق حاول أن يطالبه بالأجرة.
قرر السائق فجأة أن يستعد لمواجهة الراكب الطفيلي، فذهب إلى أحد الأندية وطلب أن يتعلم بعض فنون الدفاع عن النفس لكي يواجه زبونه العملاق. بعد أشهر عدة، وبينما السائق يمر بالمحطة صعد «جوني» إلى الباص وقال كلمته المعتادة: «جوني الكبير لا يدفع».

عندها التفت إليه السائق وهو يستعد لمعركة حامية وقال: (ولماذا لا يدفع جوني الكبير؟). توقف «جوني» فجأة وقال له: ( لأن جوني الكبير لديه اشتراك سنوي ).
هكذا دائماً يدخلنا الخوف من المجهول في أوهام ننقاد إليها وفي النهاية نكتشف أننا على النقيض تماماً من الصواب.

يقول أبو حامد الغزالي في التعريف والتمييز بين الخوف الموضوعي (الطبيعي)، والمرضي (العصابي): " الخوف تألم القلب واحتراقه بسبب توقع مكروه في المستقبل".
وقسمه رحمه الله إلى قسمين:
( الخوف العادي ): وهو خوف من الله تعالى، وله مقامان؛ أحدهما: الخوف من عذابه، والثاني: الخوف منه .. فالمقام الأول: خوف عموم الخلق، والمقام الثاني: خشية العلماء.
والحاصل أنه خوف من الأشياء الموضوعية التي يكمن الخطر فيها، وهو صفة حميدة لتحقيق العمل الصالح وحفظ الحياة.
( الخوف المفرط ): وهو خوف زائد مذموم. يخرج الإنسان إلى اليأس والقنوط، ويمنعه من العمل، ويسبب له المرض، والضعف، والوله والدهشة، وزوال العقل، وأحياناً يؤدي به إلى الموت، وهو مذموم؛ لأنه معوق، وسبب للقنوط والجزع، والشعور بالعجز والاستسلام للهم.

إذا فالخوف عموما فطرة في النفس، ولا يخلو منه إنسان في أي وقت من الأوقات، بل هو قوة طبيعية لازمة للمحافظة على بقاء النوع الإنساني. وبالتالي فهو موروث من جانب، ولا أمل في اقتلاعه من جانب آخر، وإنما يراعي فيه حسن التوجيه، ولهذا كان للبيت والمجتمع والخبرات الفردية المكتسبة أثرها في التخفيف من عبء هذه الفطرة أو زيادتها، مما يجعلنا نجزم بأن الخوف ( عملية نسبية ) يتفاوت الناس فيها تبعا للعوامل البيئية والجسمية والنفسية التي يمر بها الإنسان.

والخوف من المجهول هو خوف غير مبرر، وهو يعمل على فقدان الثقة بالنفس، وهو المسئول عن إبقائنا في الظل، وهو الذي يوقفنا في أماكننا لأزمنة طويلة وعلى عدة مستويات .. يوسوس لنا أننا لن نستطيع تحقيق أحلامنا، يخبرنا أن نبقى صامتين، ويكبح جماح رغباتنا في التعبير عن أنفسنا بحرية ودون خجل.

إننا نحتاج للابتهاج بالحياة إلى شيئين هامين:
أولهما ( تنظيم الحياة في أنفسنا وفي مَنْ حولنا )؛ فالبيت إذا نُظِّم - أعني نُظِّمت ميزانيتُه، ونظمت حياةُ صغاره وكباره، ونظمت العلاقة بين الزوجين، وبينهما وبين الأولاد - كان أهله أقربَ إلى الابتهاج بالحياة. والموظف إذا نظمت مصلحته، أعني حسنت علاقته بينه وبين رؤسائه ومرؤوسيه كان أهدأَ بالاً، وأسعدَ حالاً .. وكذلك كل ما يتعلق بالإنسان من شؤون إذا نظمت كانت مبعث سعادة وابتهاج.

والأمر الثاني ( الشجاعة )؛ فكثيراً ما يكون سبب الحزن فقدان الشجاعة، يخاف الإنسان من الموت، ويخاف من الفقر، ويخاف أن تنزل به كارثة، ويخاف من المستقبل، ويخاف أن يفشل في عمله؛ فهذا الخوف كله ينغص عليه حياته، ويجعله منقبضاً غير مبتهج.
إن الخوف من المجهول هو لب المتاعب، ومن الحكمة والعقل ألا يجمع الإنسان على نفسه بين الألم بتوقع الشر، والألم بحصول الشر؛ فليسعد ما دامت أسباب الحزن بعيدة عنه، فإذا حدثت - لا قدر الله - فليقابلها بشجاعة واعتدال وصبر، ومن يخشى مصائب الحياة فليتق إذن أسبابها ما استطاع ويفوض أمره إلى الله تعالى بعد ذلك، وليطرح عنه أثقال الخوف، وليتمسك بعقيدة القضاء والقدر فإنها أساس كل خير، قال تعالى: {وَإِن يَمْسَسْكَ اللّهُ بِضُرٍّ فَلاَ كَاشِفَ لَهُ إِلاَّ هُوَ وَإِن يُرِدْكَ بِخَيْرٍ فَلاَ رَآدَّ لِفَضْلِهِ يُصَيبُ بِهِ مَن يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ وَهُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ} [يونس:107]، فإذا ما ملأ المؤمن قلبه بالتوكل على الله لم يبق للجزع في قلبه موضعًا، ولا للاضطراب في نفسه مكانًا، بل تراه ثابت الجنان، واثق الخطى، يعمل للدنيا كأنه سيعيش أبدا، ويعمل للآخرة كأنه سيموت غدا.
وما الحياة إلا مرحلة عابرة لا تستحق أن ينغص الإنسان نفسه فيها بكثرة الألم، ولا شك أن الهم والاستسلام للحزن، والخوف من توقع المكروه، والإفراط في تقدير الآلام .. مما يضعف الحياة، ويضعف الإنتاج، ويزيد الآلام والبؤس والشقاء؛ فحارب الكآبة في نفسك وابتسم للحياة، وابتهج بها في غير إسراف تزد حياتك قوة، وتشعر بالسعادة، وتُشعر بها من حولك.

من روائع الحكمة
- من النعم أن يكون في حياتك رصيد من التجارب التي في غالب الأحيان لا تتوافر إلا باقتحام المجهول.
- الخوف من أي محاولة جديدة طريق حتمي للفشل.
- لن تستطيع أن تمنع طيور الهم أن تحلق فوق رأسك، لكنك تستطيع أن تمنعها أن تعشش في رأسك.
- فكر دائما فيما يسعدك، وابتعد دائما عما يقلقك.
- أن تكون فرداً في جماعة الأسود خير لك من أن تكون قائداً للنعام.
- لا تجعل قطرات المطر في الصباح الباكر توقعك في تفكير طويل: هل ستذهب للعمل أم لا.
- الخوف من المجهول لا يبدو برجفة في الأطراف وجفافاً في الحلق، ولكنه يمارس دوره السلبي علينا لفترات طويلة من حياتنا بهدوء وصمت لا نعلم به.
- الإيمان يذهب الهموم، ويزيل الغموم، وهو قرة عين الموحدين، وسلوة العابدين .

 







هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



حريق يأتي على دكاكين بحي السمارين بمراكش

أم من زمبابوي تتزوج ابنها بسبب الغيرة

اندلاع حريق بمطبعة بمراكش المدينة

النساء يمكنهن شم رائحة ضعف وخوف الرجل

الخوف من المجهول - كيف تحزن و عندك رب يرعاك?

300 قتيل ضحايا العنف الطائفي ببانغي

عناوين الصحف الصادرة اليوم الخمـيس 12 دجنبر 2013

اليوم العالمي للمهاجرين: مناسبة لإبراز المقاربة ذات البعد الإنساني التي اعتمدها المغرب في مجال الهجر

عناوين الصحف الصادرة اليوم 23/12/2013

قابض بحافلة يزرع الرعب في صفوف ركاب حافلة تربط القنيطرة بسيدي يحيى الغرب

الخوف من المجهول - كيف تحزن و عندك رب يرعاك?

عرض لأبرز عناوين الصحف الصادرة اليوم الثلاثاء 08 أبريل 2014

الملك محمد السادس يأمر حصاد والضريس بالتصدي للإجرام الذي يهدد امن المغرب بسبب التشرميل

سوق الاربعاء - محاصرة 3 سيارات للدرك الملكي

عرض لأبرز عناوين الصحف الصادرة اليوم الأربعاء 09 أبريل 2014

الملتقى الدولي الخامس للصناعة التقليدية بورزازات

بالصور... مدينة المحمدية غارقة في الأزبال والساكنة تدق ناقوس الخطر

الرشيدية - مَلعب الوَاقع المرِير وأملٌ يبدو كَالسرَاب

بآسفي ممارسات وسياسات محلية تقتل الإنسان فينا





 
إعلانات
 
TV الوطنية

تصريح بنعبو عبد الرحيم عضو بالمكتب الإقليمي للاتحاد العام للشغالين بخصوص الإضراب الذي نظمته النقابات الأكثر تمثيلية


أكبر حملة للقضاء على المتلاشيات والسيارات المتخلى عنها وتحرير ملك العام بحي للفيراي فاس


فاطمة الزهراء أبو فارس أحسن رياضية سنة 2018


مهنيو سيارات الأجرة الصغيرة بفاس يطالبون بالحماية القانونية

 
تحقيقات

هدم محول كهربائي و تحويله إلى وجهة أخرى يضع رئيس جماعة بني يخلف بالمحمدية في قفص الاتهام


رمضانيات (شاكر باكربن) بالمحمدية و نائبة المجلس الرابعة في قفص الاتهام


ملف بوعشرين اصبح جاهزا


لماذا ممتلكات جماعة المحمدية في سراديب موصدة؟


مطعم بالمحمدية يتحول إلى ملهى ليلي


بعد الحكم عليه بالإفراغ ستيني يطالب بحمايته و أسرته من التشرد مدة سبع سنوات بحي القصبة بالمحمدية

 
أنباء وطنية

السيد رئيس النيابة العامة يستقبل رئيس مجلس القضاء الأعلى لدولة فلسطين


إضراب وطني إنذاري يشل الجماعات الترابية في هذا التاريخ


إفشال مخطط دولي لتهريب مادة الكوكيين ببوجدور


مشروع الورش الملكي الخاص بتعبئة الأراضي السلالية وتوزيع المليون هكتار على ذوي الحقوق

 
رياضة

كرة اليد : أمل الحاجب تستقبل أبناء بارة في مقابلة صعبة ضمن منافسات الكأس الفضية


قافلة رياضة برئاسة رئيسة الجامعة الملكية المغربية للرياضة للجميع "نزهة بدوان


الإتحاد القاسمي لألعاب القوى الأول جهويا و الثامن وطنيا

 
إعلانات
 
حوار

نهلة الحجري للوطنية بريس : المرأة العربية تحقق مكاسب وإنجازات نوعية في شتى المجالات


محمد العبادي للوطنية بريس : سقف طموحاتنا في إرتفاع ونخطط لتحقيق كل أهدافنا هذا الموسم


" وليد العريان " للوطنية بريس : الإتحاد الدولي للمواقع الإلكترونية "I.U.W " طموحه كبير و يعمل جاهدا على تحقيق أهدافه

 
أعمال جمعوية

جمعيتي “أيت كرمون” و”آفاق للتنمية والثقافة” تحتفل برأس السنة الأمازيغية وسط ترقبِ إقرارها "عيدا وطنيا"


جمعية الدفاع عن حقوق الإنسان فرع خنيفرة تدخل على الخط في مؤازرة نساء أيت إسحاق..


مبادرة خيرية لأعضاء الجمعية الوطنية للأعمال الإجتماعية والرياضية بالدار البيضاء بقيادة تولوكلت بإقليم شيشاوة

 
حوادث

اصابة سيدتين في حادثة سير خطيرة بين تيزنيت و بونعمان


إطلاق النار على شاب ببوجدور


آلة لخلط الإسمنت تقتل تلميذا بجماعة قروية إقليم سيدي إفني


ذبح سيدة وفصل رأسها عن جسدها بطريقة داعشية بإقليم إفران جماعة سوق الحد واد إفران

 
مواد إعلانية
 
صحة

بيان المرصد المغربي لحقوق الإنسان حول الأوضاع المزرية للصحة العمومية بإقليم أسفي


بعد منع أعضاءها من دخول مستشفى محمد الخامس هيئة حقوقية تعتزم تنظيم وقفة ضد تردي الأوضاع الصحية بأسفي