www.alwataniapress.ma/com - 05 23 32 18 64/+212602494929         الرابطة المغربية للصحافيين الرياضيين تعقد جمعها العام العادي تحت شعار: (ملتزمون بأخلاقيات الرياضة والمهنة الإعلامية)             فاس تحتضن المعرض الوطني للمعادن من 01 الى غاية 10 مارس 2019             حوار مع السيد عبد الملك بوطيين رئيس غرفة صناعة التقلدية لجهة فاس مكناس بخصوص المعرض الوطني للمعادن             عناصر المركز القضائي للدرك الملكي بالمحمدية تعتقل شخصا ينتحل صفة كولونيل في الوقاية المدني             ابن احمد - النيابة العامة تنظم يوم دراسي حول السلامة الطرقية بالمحكمة الابتدائية بابن احمد             إحتجاجات خلال دورة المجلس البلدي لأسفي تطالب بمجانية النقل الحضري للمعاقين             تأجيل زيارة (نزار بركة) والوفد المرافق له لمدينة الداخلة             فاس - توقيف شخص للاشتباه في تورطه في قضية تتعلق بترويج المخدرات             إدارة موقع الوطنية بريس تثمن تفاعل رئيس مركز الدرك الملكي بأيت إسحاق إقليم خنيفرة مع المقال الصحفي             حرب في حزب العدالة و التنمية بفاس و النائب الخامس لمقاطعة زواغة يصدر بلاغ (التمرد)" ضد الرئيس بوحرشة             لائحة الولاة والعمال الذين استقبلهم جلالة الملك بالقصر الملكي بالرباط             الاعتداءات على المصورين الصحافيين ظاهرة (برنوصية) بامتياز             إيقاف شخصين بسبب الاتجار في المخدرات القوية بمدينة العيون             سيدي افني تحتضن فعاليات المجلس التلاميذي الاقليمي لسلك الثانوي التأهيلي             حارس لوحدة صناعية يضع حدا لحياته شنقا بالداخلة             أقارب المتبرعة بمليار سنتيم يروون تفاصيل حصرية من قلب بيتها             افتتاح فعاليات الدورة الثالثة للمهرجان الإقليمي للزيتون بغفساي إقليم تاونات             المتبرعة بمليار سنتيم..هادشي درتو في سبيل الله وكنطلب منكم تقلبو على ناس لي يوقفو البلاد             مصالح الأمن بمدينة فاس تضع حدا لمشتبه فيه بحوزته 1598 قرص مخدر من نوع إكستازي             كرة اليد..أبناء رضوان بارة (USK) يتفوقون على (KAC) أداءا و نتيجة             حرارة الصيف تسبب مشاكل جلدية            اجتياز اختبارات البكالوريا            شوهة إدخال حمار داخل الثانوية التأهياية الجديدة ببرشيد            والدة السيدة الحامل ل 9 سنوات-الجنين إسمه بدر الدين            جديد صيف 2017سفير الثرات الشعبي عادل الميلودي "سدينا"            هل ترون في السباحة برمضان مخالفة للشرع و الدين           
إعلانات
 
صوت وصورة

حرارة الصيف تسبب مشاكل جلدية


اجتياز اختبارات البكالوريا


شوهة إدخال حمار داخل الثانوية التأهياية الجديدة ببرشيد


والدة السيدة الحامل ل 9 سنوات-الجنين إسمه بدر الدين

 
قضايا ساخنة

عناصر المركز القضائي للدرك الملكي بالمحمدية تعتقل شخصا ينتحل صفة كولونيل في الوقاية المدني


حرب في حزب العدالة و التنمية بفاس و النائب الخامس لمقاطعة زواغة يصدر بلاغ (التمرد)" ضد الرئيس بوحرشة


الاعتداءات على المصورين الصحافيين ظاهرة (برنوصية) بامتياز


مصالح الأمن بمدينة فاس تضع حدا لمشتبه فيه بحوزته 1598 قرص مخدر من نوع إكستازي

 
أخبار فنية

الفنانة نغم زاكور تصدر جديدها لأول مرة باللهجة الأمازيغية السوسية تحت عنوان (أسكاس أمازيغ)


استوديو فازاز بالإذاعة الوطنية يستضيف مدير المكتب الوطني لحقوق المؤلف


زاينة غاسين المرحومة ..

 
جهات

فاس تحتضن المعرض الوطني للمعادن من 01 الى غاية 10 مارس 2019


ابن احمد - النيابة العامة تنظم يوم دراسي حول السلامة الطرقية بالمحكمة الابتدائية بابن احمد


إحتجاجات خلال دورة المجلس البلدي لأسفي تطالب بمجانية النقل الحضري للمعاقين


تأجيل زيارة (نزار بركة) والوفد المرافق له لمدينة الداخلة

 
إجتماعيات

تعزية في وفاة المرحوم بكرم الله وعفوه عم أستاذ مادة العلوم الحياة والأرض مصطفى اتلماوي بثانوية اعدادية عمر بن الخطاب بوجدور


تشييع جنازة المناضل النقابي و الحقوقي و الإطار الكبير جمال الإبراهمي


تعزية في وفاة المرحوم بكرم الله والد أخينا الزميل الصحفي والإعلامي محمد شارة بقناة العيون الجهوية


تهنئة بمنآسبة قدوم مولود جديد بفراش عائلة المخرج المغربي إبراهيم الإدريسي الحسني و الرحيمي

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
ثقافة ومعرفة

الملتقى الأول للقصة دورة الراحل (رشيد الشباري) بمدينة الشمس


سيدي قاسم - أمسية تأبينية لروح الفقيد الأستاذ رشيد الشباري


سيدي قاسم مدينة الشمس تحتضن الملتقى الأول للقصة تحت شعار (وفاء لشموع المدينة)


سيدي قاسم - أمسية أدبية وفنية وفاء لروح الفقيد الأستاذ رشيد الشباري

 
نتائج استطلاع الرأي
هل ترون في السباحة برمضان مخالفة للشرع و الدين
 
إعلان
 
إحصائيات الزوار
المتواجدون حاليا 46
زوار اليوم 10299
 
صحة

بيان المرصد المغربي لحقوق الإنسان حول الأوضاع المزرية للصحة العمومية بإقليم أسفي


بعد منع أعضاءها من دخول مستشفى محمد الخامس هيئة حقوقية تعتزم تنظيم وقفة ضد تردي الأوضاع الصحية بأسفي

 
 

المغرب يحتفل اليوم بالذكرى الستين لملحمة ثورة الملك والشعب


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 20 غشت 2013 الساعة 11 : 14



 

 

يخلد الشعب المغربي، يوم الثلاثاء، الذكرى الستين لملحمة ثورة الملك والشعب، التي جسدت أروع صور التلاحم في مسيرة الكفاح الوطني الذي خاضه الشعب المغربي الأبي بقيادة العرش العلوي المجيد في سبيل حرية الوطن وتحقيق استقلاله ووحدته، والذي يحفل سجله بالدروس والعبر المفعمة بالقيم والمثل العليا التي ستظل خالدة في النفوس والأفئدة

وشكلت ثورة الملك والشعب محطة تاريخية بارزة وحاسمة في مسيرة النضال الذي خاضه المغاربة عبر عقود وأجيال لدحر قوات الاحتلال، فقدموا نماذج رائعة وفريدة في تاريخ تحرير الشعوب من براثن الاستعمار وأعطوا المثال على قوة الترابط بين مكونات الشعب المغربي وتوحده قمة وقاعدة واسترخاصهم لكل غال ونفيس دفاعا عن مقدساتهم الدينية وثوابتهم الوطنية وهويتهم المغربية.

ومن ثم فإن ملحمة ثورة الملك والشعب لها في قلب كل مغربي مكانة سامية لما ترمز إليه من قيم حب الوطن والاعتزاز بالانتماء الوطني والتضحية والالتزام والوفاء بالعهد وانتصار إرادة العرش والشعب.

وذكرت المندوبية السامية لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير، في بلاغ بالمناسبة، أن ملحمة ثورة الملك والشعب المباركة اندلعت يوم 20 غشت 1953 حينما امتدت أيادي الاستعمار الغاشم إلى بطل التحرير جلالة المغفور له محمد الخامس، لنفيه وأسرته الملكية الشريفة وإبعاده عن عرشه ووطنه، واهمة بذلك أنها ستخمد جذوة الكفاح الوطني وتحل العرى الوثيقة والترابط المتين بين عرش أبي وشعب وفيº إلا أن المؤامرة الاستعمارية الدنيئة كانت بداية النهاية للوجود الاستعماري وآخر مسمار في نعشه، حيث وقف الشعب المغربي صامدا في وجه هذا المخطط الشنيع، مضحيا بكل وأعز ما لديه في سبيل عزة وكرامة الوطن والحفاظ على سيادة المغرب ومقوماته وعودة الشرعية والمشروعية بعودة رمز وحدة الأمة المغربية مظفرا منتصرا حاملا لواء الحرية والاستقلال.

وقد واجه المغرب الأطماع الأجنبية وتصدى بإيمان وعزم وقوة وإصرار لإنهاء الوجود الاستعماري على ترابه، وتستحضر في هذا المقام روائع وأمجاد مقاومة المغرب لقوات الاحتلال بكافة جهة المملكة.

ومن ذلك على سبيل المثال لا الحصر معركة الهري بالأطلس المتوسط سنة 1914 ومعركة أنوال بالريف سنة 1921 ومعركة بوغافر بورزازات ومعركة جبل بادو بالرشيدية سنة 1933، لتتواصل المقاومة بأساليب العمل الوطني والفعل السياسي التي ظهرت أولى تجلياتها في مناهضة الظهير الاستعماري سنة 1930 الذي كان من أهدافه شق الصف الوطني والتفريق بين أبناء الشعب المغربي لزرع التمييز العنصري والنعرات القبلية والطائفية، وتلا ذلك تقديم سلسلة من المطالب الإصلاحية ومنها برنامج الإصلاح الوطني وإذكاء روح التعبئة الوطنية وإشاعة الوعي الوطني والتشبع بالقيم الوطنية والدينية والتعليم الحر الأصيل وتنوير الرأي العام الوطني وأوسع فئات الشعب المغربي وشرائحه الاجتماعية بالحقوق المشروعة وعدالة المطالب الوطنية.

وتكلل هذا العمل الدؤوب بتقديم الوثيقة التاريخية، وثيقة المطالبة بالاستقلال في 11 يناير 1944 التي جسدت وضوح الرؤيا والأهداف وعمق وقوة إرادة التحرير، والتي تمت بتنسيق تام بين بطل التحرير جلالة المغفور له محمد الخامس طيب الله ثراه والحركة الوطنية.

وشكلت وثيقة المطالبة بالاستقلال منعطفا حاسما في مسيرة الكفاح الوطني من أجل حرية المغرب واستقلاله وطموحاته المشروعة وتطلعاته لبناء مستقبل جديد وإنجاز مشروعه المجتمعي والتحرري في ظل العرش العلوي المجيد.

وفي يوم 9 أبريل 1947، قام جلالة المغفور له محمد الخامس بزيارة الوحدة التاريخية إلى مدينة طنجة حيث ألقى خطابه التاريخي الذي حدد فيه معالم مرحلة النضال القادمة. 

وقد كانت تلك الزيارة الوحدوية محطة كبرى جسدت إرادة حازمة في مطالبة المغرب باستقلاله وتأكيده على وحدته وتشبثه بثوابته ومقوماته الحضارية والثقافية وتمسكه بانتمائه العربي الإسلامي وتجنده للدفاع عن مقدساته الدينية والوطنية.

وكان من تداعيات هذه الزيارة الملكية احتدام الصراع بين القصر الملكي وسلطات الإقامة العامة التي وظفت كل أساليب التضييق على رمز المقاومة المغربية محاولة الفصل بين الملك وشعبه وطلائع الحركة الوطنية والتحريرية. ولكن كل ذلك لم يثن العزائم والإرادات الوطنية فتأججت جذوة التحدي والصمود أكثر وأكثر وبقوة واستماتة موصولة، وهكذا، وأمام التحام العرش والشعب والمواقف البطولية لجلالة المغفور له محمد الخامس الذي ظل ثابتا في مواجهة مخططات الإقامة العامة الفرنسية، لم تجد السلطات الاستعمارية سوى التطاول على رمز الأمة وضامن وحدتها ونفيه رفقة أسرته الملكية في يوم 20 غشت 1953 متوهمة بأنها، بذلك، ستقضي على روح الوطنية والمقاومة، لكن المقاومة المغربية تصاعدت وتيرتها واشتد أوارها لتبادل ملكها حبا بحب ووفاء بوفاء مثمنة عاليا الموقف الشهم لبطل التحرير الذي آثر المنفى على التنازل بأي حال من الأحوال عن عزة وسيادة الوطن.

فاندلعت أعمال المقاومة غايتها المثلى وهدفها الأسمى عودة الملك الشرعي وأسرته الكريمة من المنفى وإعلان الاستقلال، وعمت المظاهرات وانتشرت الاحتجاجات وأعمال المقاومة السرية والفدائية، وتكللت مسيرة الكفاح الوطني بانطلاق عمليات جيش التحرير بشمال البلاد في فاتح أكتوبر سنة 1955.

وبفعل هذه الثورة المباركة والعارمة لم يكن من خيار للإدارة الاستعمارية سوى الرضوخ لإرادة العرش والشعب فتحقق النصر المبين وعاد الملك المجاهد وأسرته الشريفة في 16 نونبر 1955 لتعم أفراح العودة والاستقلال وتبدأ معركة الجهاد الأكبر لبناء صروح المغرب الحر المستقل وتحقيق وحدته الترابية.

وتواصلت مسيرة التحرير واستكمال الاستقلال الوطني بعودة طرفاية إلى الوطن سنة 1958 واسترجاع المغرب لمدينة سيدي افني سنة 1969 لتتكلل هذه الملحمة البطولية بتحرير باقي الأجزاء المغتصبة من الصحراء المغربية بفضل التحام العرش والشعب وحنكة وحكمة مبدع المسيرة الخضراء المظفرة جلالة المغفور له الحسن الثاني، تلك المسيرة الغراء التي مثلت نهجا حكيما وأسلوبا فريدا في النضال السلمي لاسترجاع الحق المسلوب وحققت المنشود منها بجلاء آخر جندي أجنبي عن الصحراء المغربية في 28 فبراير 1976 والتحاق إقليم وادي الذهب بالوطن في 14 غشت 1979.

وجاء في بلاغ المندوبية السامية أن أسرة المقاومة وجيش التحرير وهي تحيي الذكرى 60 لثورة الملك والشعب العظيمة المقترنة ببشائر أفراح الذكرى 50 لعيد ميلاد صاحب الجلالة الملك محمد السادس، لتسعى إلى تنوير أذهان الناشئة والأجيال الصاعدة بقيم هذه الملحمة الكبرى واستلهام معانيها ودلالاتها العميقة في مسيرات الحاضر والمستقبل تمشيا مع التوجيهات الملكية السامية الداعية إلى التزود من ملاحم قيم كفاحنا الوطني المليء بالدلالات والدروس والعبر.

أعلن بريد المغرب أنه سيصدر طابعا بريديا جديدا بمناسبة الذكرى الستين لثورة الملك والشعب.

وأوضح بريد المغرب أن هذا الطابع يحمل قيمة 3 دراهم وخمسين سنتيما.

وأضاف أن هذا الإصدار الخاص يدخل في إطار تخليد ذكرى ثورة الملك والشعب، التي جسدت أروع صور التلاحم الوثيق بين العرش والشعب في مسيرة الكفاح الوطني من أجل حرية الوطن وتحقيق استقلاله ووحدته.








هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



إنتقال القديوي للخريطيات القطري

الأمن بالرباط يعنف الأطر المعطلة

تأهل المنتخب المغربي المحلي لجنوب إفريقيا

بنكيران: أخبرت الملك بإستقالة الوزراء فور توصلي بها،

الإعلام الأسباني: غوارديولا أعلن حربا مفتوحة على برشلونة

فتوى عبد البارئ الزمزمي المثيرة للجدل

ركن القراء

مليكة العقاوي نجمة بفرنسا

خوان كارلوس في زيارة رسمية إلى المغرب

خطأ جسيم لا يغتفر للإداعة بشهر رمضان

المغرب يحتفل اليوم بالذكرى الستين لملحمة ثورة الملك والشعب





 
إعلانات
 
TV الوطنية

حوار مع السيد عبد الملك بوطيين رئيس غرفة صناعة التقلدية لجهة فاس مكناس بخصوص المعرض الوطني للمعادن


أقارب المتبرعة بمليار سنتيم يروون تفاصيل حصرية من قلب بيتها


المتبرعة بمليار سنتيم..هادشي درتو في سبيل الله وكنطلب منكم تقلبو على ناس لي يوقفو البلاد


حريق فران شعبي بالمحمدية..و فرق الوقاية المدنية تتدخل في الوقت المناسب

 
تحقيقات

هدم محول كهربائي و تحويله إلى وجهة أخرى يضع رئيس جماعة بني يخلف بالمحمدية في قفص الاتهام


رمضانيات (شاكر باكربن) بالمحمدية و نائبة المجلس الرابعة في قفص الاتهام


ملف بوعشرين اصبح جاهزا


لماذا ممتلكات جماعة المحمدية في سراديب موصدة؟


مطعم بالمحمدية يتحول إلى ملهى ليلي


بعد الحكم عليه بالإفراغ ستيني يطالب بحمايته و أسرته من التشرد مدة سبع سنوات بحي القصبة بالمحمدية

 
أنباء وطنية

لائحة الولاة والعمال الذين استقبلهم جلالة الملك بالقصر الملكي بالرباط


مؤسسة الحسن الثاني للأعمال الاجتماعية لقدماء العسكريين وقدماء المحاربين. تقديم خدمات صحية واجتماعية ومالية لارامل الشهداء ومكفولي الأمة


بلاغ..المديرية العامة للأمن الوطني..تحديث وتطوير أسطول المركبات الشرطية للفرق الخاصة للتدخل


الملك يعطي انطلاقة المحطة الجوية الجديدة لمطار كلميم

 
رياضة

الرابطة المغربية للصحافيين الرياضيين تعقد جمعها العام العادي تحت شعار: (ملتزمون بأخلاقيات الرياضة والمهنة الإعلامية)


كرة اليد..أبناء رضوان بارة (USK) يتفوقون على (KAC) أداءا و نتيجة


عصبة فاس مكناس لكرة السلة تعقد جمعها العام

 
إعلانات
 
حوار

حوار مفتوح مع الشاعر الكبير الدكتور (عبد الحميد محمود) وذكريات لا تنسي مع الملحن الكبير الراحل (محمد الموجي)


سهام البوش ل (الوطنية بريس) التعليق الرياضي حلم يراودني ولدي رغبة في خوضه قريبا


نهلة الحجري للوطنية بريس : المرأة العربية تحقق مكاسب وإنجازات نوعية في شتى المجالات

 
أعمال جمعوية

فاس - تلاميذ الثانوية التأهيلية ابن العربي تستفيد من حملة طبية متعددة اختصاصات


جمعية توزع الملابس على تلاميذ مؤسسة تعليمية بجماعة قروية باقليم سيدي افني


سيدي علال البحراوي - حملة نظافة لجمعية لنرتق معاً و ترسيخ الفعل المدني و العمل الجمعوي

 
حوادث

حارس لوحدة صناعية يضع حدا لحياته شنقا بالداخلة


حريق مهول بشارع الواد وليلة رعب عاشها تجار وساكنة المدينة القديمة لكلميم


العثور على جثة تعود لأحد البحارا المفقودين بسواحل بوجدور


مصرع ثلاثة بحارا في عرض البحر بضواحي بوجدور

 
مواد إعلانية
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  أنباء وطنية

 
 

»  جهات

 
 

»  حوادث

 
 

»   تحقيقات

 
 

»  رياضة

 
 

»  حوار

 
 

»  قضايا ساخنة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  أعمال جمعوية

 
 

»  إعلانات

 
 

»  نتائج استطلاع الرأي

 
 

»  أخبار فنية

 
 

»  مواد إعلانية

 
 

»  إجتماعيات

 
 

»  صحة

 
 

»  ثقافة ومعرفة

 
 

»  TV الوطنية