www.alwataniapress.com - 05 23 32 18 64/+212602494929         يقظة قائد سرية سطات تحبط محاولة لترويج مخدر الشيرا كانت قادمة من كتامة             خنيفرة - معاناة الفنان و واقع الفن والثقافة بالأطلس المتوسط             مصرع شخص و إصابة اخرين في حاثة سير نواحي سطات             بعد حفله في مهرجان زكوطة ... (السرحاني) للوطنية بريس. أشكر ساكنة زكوطة على حفاوة الإستقبال و حسن الضيافة             الأصوات المصرية تنافس (العربية) في (الفرانكو) و(أحلي صوت)             (أيمن السرحاني) يلهب منصة زكوطة و يستقطب ألاف المعجبين             مهرجان سيدي رحال بين أيادي عابثة             طبيب يدهس طفلا و يرديه قتيلا أمام مستشفى الهاروشي بالدارالبيضاء             اعتقال مستشارة جماعية بمراكش متلبسة بتسليم رشوة             لجنة الأنظمة والقوانين تعقد إجتماعا بالرباط في إطار التهيئ للمؤتمر الوطني ال 13 المزمع انعقاده أواخر شهر شتنبر             بعد 20 سنة من إغلاق المسبح البلدي..رئيس المجلس الجماعي للمحمدية يعيد افتتاحه في بادرة محمودة             لقاء المدير العام لوكالات تسيير المشاريع بجهة بني ملال خنيفرة بين عامل إقليم خنيفرة و رؤساء الجماعات الترابية             إحراق حافلة بالكامل للنقل العمومي بالدارالبيضاء..و الشركة تحمل المسؤولية للسائق             جماعة خنيفرة تسدل الستار عن الكتاب الذي خلق الجدل ..             انطلاق فعاليات مهرجان مصر الدولي لموسيقى الفرانكو والسياحة الترفيهية في دورته دورة التانية             قائدة المقاطعة الحضرية الأولى بخنيفرة تحرر الملك العمومي بحي الفتح             سلطات الدارالبيضاء تقوم بهدم أكثر من 200 براكة بدوار الغالية بمنطقة سيدي مومن             دورة إستثنائية بالمجلس البلدي بخنيفرة لتدارس العديد من الإتفاقيات ..             انطلاق فعاليات مهرجان مصر الدولي لموسيقى الفرانكو والسياحة الترفيهية بشرم الشيخ             (محمد البكاري) الربان الجديد للقلعة القاسمية .. فهل ينجح في ترويض الحصان و يعيد هيبته من جديد؟             اجتياز اختبارات البكالوريا            شوهة إدخال حمار داخل الثانوية التأهياية الجديدة ببرشيد            والدة السيدة الحامل ل 9 سنوات-الجنين إسمه بدر الدين            جديد صيف 2017سفير الثرات الشعبي عادل الميلودي "سدينا"            هروب سارق يتسبب في حادث سير بسلا            هل ترون في السباحة برمضان مخالفة للشرع و الدين           
إعلانات
 
صوت وصورة

اجتياز اختبارات البكالوريا


شوهة إدخال حمار داخل الثانوية التأهياية الجديدة ببرشيد


والدة السيدة الحامل ل 9 سنوات-الجنين إسمه بدر الدين


جديد صيف 2017سفير الثرات الشعبي عادل الميلودي "سدينا"

 
قضايا ساخنة

يقظة قائد سرية سطات تحبط محاولة لترويج مخدر الشيرا كانت قادمة من كتامة


مهرجان سيدي رحال بين أيادي عابثة


اعتقال مستشارة جماعية بمراكش متلبسة بتسليم رشوة


سلطات الدارالبيضاء تقوم بهدم أكثر من 200 براكة بدوار الغالية بمنطقة سيدي مومن

 
أخبار فنية

خنيفرة - معاناة الفنان و واقع الفن والثقافة بالأطلس المتوسط


بعد حفله في مهرجان زكوطة ... (السرحاني) للوطنية بريس. أشكر ساكنة زكوطة على حفاوة الإستقبال و حسن الضيافة


الأصوات المصرية تنافس (العربية) في (الفرانكو) و(أحلي صوت)

 
جهات

لجنة الأنظمة والقوانين تعقد إجتماعا بالرباط في إطار التهيئ للمؤتمر الوطني ال 13 المزمع انعقاده أواخر شهر شتنبر


بعد 20 سنة من إغلاق المسبح البلدي..رئيس المجلس الجماعي للمحمدية يعيد افتتاحه في بادرة محمودة


لقاء المدير العام لوكالات تسيير المشاريع بجهة بني ملال خنيفرة بين عامل إقليم خنيفرة و رؤساء الجماعات الترابية


جماعة خنيفرة تسدل الستار عن الكتاب الذي خلق الجدل ..

 
إجتماعيات

تعزية في وفاة جدة السيد أنس العمري إطار بنكي بالبنك المغربي للتجارة الخارجية


تعزية في وفاة والدة الأستاذة رئيسة قسم التلبس بالمحكمة الابتدائية بالمحمدية


عودة الطفلة المختفية بدوار الحاجة ببني يخلف بالمحمدية


ياسين زلوف ممرض الفريق القاسمي يرزق بمولودة

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
ثقافة ومعرفة

مؤسسة أطلس ماروك تحتفي بالشاعر القاسمي المختار بلعباس


جديد قطاع الصحافة والإعلام بابن سليمان : أكاديمية خاصة للسمعي البصري بطعم إفريقي أبوابها مفتوحة مع بداية السنة المقبلة 2018


"ثورة الملك والشعب" حقيقة ظهور السلطان في القمر


طارق بن زياد سر أطروحة

 
نتائج استطلاع الرأي
هل ترون في السباحة برمضان مخالفة للشرع و الدين
 
إعلان
 
 

عبد الباري عطوان يكتب "شكرا لوزير خارجية المغرب"


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 13 يناير 2015 الساعة 57 : 12



 

 

الوطنية بريس.متابعة

 

عبد الباري عطوان

 

بعد ان يهدأ غبار عاصفة “التضامن” مع ضحايا مجلة “تشارلي ابدو” الفرنسية الاسبوعية، ويذوب “ثلج النفاق” الذي تراكم في مقدمة مسيرة اليوم المليونية في قلب باريس، وتهدأ العواطف الصادقة والكاذبة معا

ستظهر الحقائق تباعا، الواحدة تلو الاخرى، وابرزها ان معظم المسؤولين العرب والاجانب الذين تقدموا الصفوف هم من اكبر صناع الارهاب الحقيقي الذي جاءوا لادانته، والحاضنة الدافئة والمريحة له، بقصد وتعمد او بغير قصد، ابتداء من بنيامين نتنياهو رئيس الوزراء الاسرائيلي الذي ارتكب لتوه مجزرة في قطاع غزة راح ضحيتها الفين ومئتي الف انسان ثلثهم من الاطفال، وما زال مئة الف من اهاليهم في العراء في مواجهة عاصفة ثلجية قاتلة، ومرورا بالسيد احمد داوود اوغلو المتهمة حكومته بتوفير الممر الآمن والسريع لآلاف الجهاديين العرب والمسلمين المتهمين بالوقوف خلف هجوم باريس، وانتهاء بفرانسوا هولاند رئيس فرنسا واصدقائه البريطانيين والامريكان الذين تمارس طائراتهم، بطيار او بدونه، في هذه اللحظة قتل الابرياء في افغانستان والعراق وسورية واليمن، عمدا او عن طريق الخطأ.

الرئيس الفلسطيني محمود عباس الذي لم يتزعم او يتصدر مظاهرة واحدة في رام الله، ناهيك عن غزة، تضامنا مع ابنائه ومواطنيه الذين ذبحتهم الطائرات الاسرائيلية تحت سمع اصدقائه في فرنسا وبريطانيا وامريكا وبصرهم، كان الاكثر حماسا في الظهور في مقدمة مظاهرة باريس على بعد امتار من القاتل بنيامين نتنياهو.

***

ايريك هولدر وزير العدل الامريكي الذي شارك في المظاهرة ايضا قال انه لا توجد اي معلومات حتى الآن تؤكد ان تنظيم “القاعدة” يقف وراء الهجمات على المجلة الفرنسية الساخرة، واكد الشيء نفسه الجنرال مارتن ديمبسي قائد الجيوش الامريكية، الامر الذي يطرح العديد من علامات الاستفهام حول الاصرار على قتل المتورطين الثلاثة، وعدم الانخراط في اي مفاوضات معهم، وهم الذين عرضوا الاستسلام، لاعتقالهم احياء، والتحقيق معهم لمعرفة ما اذا كانوا اقدموا على هذه الجريمة وحدهم ام بتكليف من جماعة “ارهابية”، تماما مثلما حدث مع الفرنسي من اصل جزائري محمد مراح مقتحم مدرسة تولوز الفرنسية اليهودية عام 2012، وتسرع الكثيرون باتهام تنظيم “القاعدة” في اليمن بالوقوف خلف الهجوم لان شريف كواشي زار صنعاء.

للمرة المليون نؤكد هنا اننا لسنا مع الارهاب، واننا مع حرية التعبير، والا لما اصدرنا هذه الصحيفة من لندن، وليس من اي عاصمة عربية اخرى، ولكننا لسنا مع حرية الاساءة للانبياء والرسل وتطاول المجلة المذكورة على الديانتين اليهودية والمسيحية ورموزها لا يمكن، بل الا يجب، ان يبرر تطاولها ورساميها، على الرسول الكريم محمد بن عبد الله صلى الله عليه وسلم الذي ضرب مثلا في الرحمة والتسامح حتى مع خصومه وقال كلمته المأثورة “عظّموا انفسكم بالتغافل” ونزلت الآية الكريمة تأكيدا على ذلك التي تقول “واذا خاطبهم الجاهلون قالوا سلاما” صدق الله العظيم.

مكافحة الارهاب لا تتم بالتنسيق الاستخباري، واستهداف ابناء العقيدة الاسلامية بالملاحقة والتوقيف والتفتيش (المسلم معرض للتوقيف اكثر من 30 مرة بالمقارنة بغير المسلم في معظم الدول الاوروبية)، وانما ايضا من خلال وقف السياسات الاستعمارية الاذلالية في العالم الاسلامي.

نحن نرفض المقولة التي يرددها القادة الغربيون لتبرير تدخلاتهم الدموية في العالم الاسلامي، وتقول اننا نحاربهم في بلدانهم حتى لا يأتوا الينا، مما يعني ارتكاب المجازر في حق الابرياء دون اي سند قانوني او اخلاقي تحت عنوان مكافحة الارهاب، واكبر دليل على فشل هذه المقولة عملية الهجوم على المجلة الفرنسية، والكنيس اليهودي في بروكسل، واقتحام المدرسة الفرنسية اليهودية في “تولوز″، بل لا نبالغ اذا قلنا ان جميع هذه التدخلات ادت الى تحويل دول آمنة الى دول فاشلة تشكل البيئة الاخصب للجماعات المتشددة.

مجلة “الايكونوميست” البريطانية قالت في عددها الاخير الصادر يوم الجمعة الماضي ان ليبيا التي “حررها” الناتو ستصبح الدولة الفاشلة القادمة رسميا بعد اربع سنوات بالتمام والكمال على بدء ثورة الربيع العربي فيها، واكدت ان اهمال ليبيا كان خطأ ولكنها حذرت من التدخل العسكري مرة اخرى فيها، وقالت ان انقاذ ليبيا يجب ان يتم بأيدي الليبيين وحدهم، ولكن لماذا لا تنطبق هذه القاعدة على السوريين واليمنيين والعراقيين، بعيدا من طائرات “الدرونز″ وشقيقاتها من “اف 16″ و”اف 15″ و”اف 23″ وكل “الافات” الامريكية الاخرى.

بعد ان قررت مجلة “شارلي ابدو” اعادة نشر الرسوم الدانماركية المسيئة للرسول الكريم عام 2006، حاول الرئيس الفرنسي جاك شيراك في حينها اثنائها عن هذه الخطوة بالحسنى، واعتبرها “استفزازية” ولكنه لم يقف في طريقها ويحاول منعها رغم معرفته بالنتائج التي يمكن ان تترتب على ذلك، كان رجلا عاقلا ترك الساحة لساركوزي وامثاله لقيادة فرنسا الى الغزوات والحروب والتدخلات العسكرية الكارثية.

***

باريس اصبحت اليوم “عاصمة العالم” ضد الارهاب هذا هو الشعار الذي ردده كل من شارك في المظاهرة المليونية، والمقصود هنا “الارهاب الاسلامي” ولعمري ان هذا الارهاب الاسلامي يتواضع كثيرا امام الارهاب الغربي واسلحته، طائرات وصواريخ كروز، وحاملات الطائرات، والغواصات النووية وجنود المارينز، فالاول، وهو مدان، يقتل افرادا بالعشرات او المئات بالكلاشينكوف، بينما الثاني يقتل مئات الآلاف، ويدمر دولا ويمزق مجتمعات، ويدفع بالملايين الى العراء او الى قوارب الموت بحثا عن ملاذ آمن، وهو مدان ايضا، والادانة لا تفيد في الحالين، ويأتي هذا التدمير والقتل في معظمه متدثرا بأكاذيب وقيم زائفة وفي العالم الاسلامي دون غيره

ختاما وفي ظل هذا المشهد الغارق في السخرية السوداء المرة، هناك نقطة مضيئة لا بد من التوقف عندها احتراما، وهي مقاطعة وزير الخارجية المغربي صلاح الدين مزوار والوفد المرافق له الذي ذهب الى باريس لتقديم التعازي في ضحايا الهجوم، المشاركة في “المسيرة التضامنية”، وقال بيان الوزارة المغربية “لا يمكن ان يشارك وزير الخارجية والتعاون الدولي او اي مسؤول رسمي مغربي في هذه المسيرة التي رفع فيها متظاهرون رسوم كاريكاتورية مسيئة للرسول علية الصلاة والسلام”.

كم تمنينا لو ان الزعماء والمسؤولين العرب الذين شاركوا في المسيرة اتخذوا الموقف الشجاع نفسه. ولكن لم تحقق اي من تمنياتنا السابقة، وربما اللاحقة، عندما يتعلق الامر بالزعماء والمسؤولين العرب.

شكرا لوزير الخارجية المغربي على هذا الموقف، نقولها تيمنا بالقول الكريم “من لا يشكر الناس لا يشكر الله”.







هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



أفضل الطرق للمحافظة على وزنك في رمضان

رئيس جامعة كرة القدم بطنجة

إنتقال القديوي للخريطيات القطري

أهمية الماء و التمر برمضان

تأهل المنتخب المغربي المحلي لجنوب إفريقيا

الملك والأمير الصغير يتجولان في الرباط قبيل موعد الإفطار

بنكيران: أخبرت الملك بإستقالة الوزراء فور توصلي بها،

فتوى عبد البارئ الزمزمي المثيرة للجدل

الأغلبية تستعد للإطاحة بغلاب من رئاسة مجلس النواب

خوان كارلوس في زيارة رسمية إلى المغرب

الصحافة الإلكترونية في المغرب تفرض وجودها أمام « احتضار » الورقية

عبد الباري عطوان يكتب "شكرا لوزير خارجية المغرب"





 
إعلانات
 
TV الوطنية

حفل الإحتفاء بمرور الذكرى 61 على تأسيس التعاون الوطني بمركز التربية و التكوين بسيدي قاسم


ندوة لتشجيع خلق المقاولات برحاب كلية الحقوق بسطات


سقوط رافع للبناء بكتبية للتعمير بالمحمدية كادت أن تودي بحياة شخصان


إعادة تمثيل جريمة كيسر نواحي سطات

 
تحقيقات

رمضانيات (شاكر باكربن) بالمحمدية و نائبة المجلس الرابعة في قفص الاتهام


ملف بوعشرين اصبح جاهزا


لماذا ممتلكات جماعة المحمدية في سراديب موصدة؟


مطعم بالمحمدية يتحول إلى ملهى ليلي


بعد الحكم عليه بالإفراغ ستيني يطالب بحمايته و أسرته من التشرد مدة سبع سنوات بحي القصبة بالمحمدية


القطع العشوائي للأشجار يتسبب في حادثة سير بالمحمدية..و يشوه الشوارع

 
أنباء وطنية

إنفينيكس تطرح هاتفها الذكي الجديد (نوت 5) بمختلف المدن والجهات المغربية


ندوة علمية للودادية الحسنية للقضاة و وزارة العدل تحت عنوان (دور التفتيش والرقابة الإدارية والقضائية في تخليق منظومة العدالة)


امزازي ينهي جدل الالتحاقات المشبوهة لخريجي مسلك الادارة التربوية


أوجار يلتجأ إلى إقصاء طائفات دينية بالمغرب ويدافع عن الدين الوسطي المعتدل والمذهب المالكي الشعائري

 
رياضة

(محمد البكاري) الربان الجديد للقلعة القاسمية .. فهل ينجح في ترويض الحصان و يعيد هيبته من جديد؟


الرجاء البيضاوي يبرم ثالث صفقاته الصيفية بمنتوج سويسري


أنس جبرون يوقع في كشوفات الرجاء البيضاوي لأربعة مواسم

 
إعلانات
 
حوار

نهلة الحجري للوطنية بريس : المرأة العربية تحقق مكاسب وإنجازات نوعية في شتى المجالات


محمد العبادي للوطنية بريس : سقف طموحاتنا في إرتفاع ونخطط لتحقيق كل أهدافنا هذا الموسم


" وليد العريان " للوطنية بريس : الإتحاد الدولي للمواقع الإلكترونية "I.U.W " طموحه كبير و يعمل جاهدا على تحقيق أهدافه

 
أعمال جمعوية

سيدي قاسم - ميلاد جمعية تحت إسم (جمعية بدر لدعم مرضى السرطان)


جمعية دليمية للثقافة و الفن تبصم على حفل ختان جماعي ناجح + صور


جمعية دليمية للثقافة و الفن تعلن عن تنظيم حفل ختان جماعي لفائدة أطفال منطقة زكوطة

 
حوادث

مصرع شخص و إصابة اخرين في حاثة سير نواحي سطات


طبيب يدهس طفلا و يرديه قتيلا أمام مستشفى الهاروشي بالدارالبيضاء


إحراق حافلة بالكامل للنقل العمومي بالدارالبيضاء..و الشركة تحمل المسؤولية للسائق


شيخ ثمانيني يضع حدا لحياته ضواحي سطات

 
مواد إعلانية
 
صحة

الخدمات الصحة في خبر كان بجماعة بني رزين إقليم شفشاون


الشروع في بناء مستشفى بمنطقة مفتاح الخير شمال أسفي بتمويل من مؤسسة قطرية