www.alwataniapress.com - 05 23 32 18 64/+212602494929         جلالة الملك محمد السادس يعين خمسة وزراء جدد             الشغيلة الجماعية بالمحمدية تدق ناقوس الخطر من أجل صون الحقوق و ضمان المكتسبات             أخيرا الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم تدق آخر مسمار في نعش حسبان             كارثة بيئية تهدد تلوث مياه المحمدية و تمارة و سلا و الدار البيضاء و المناطق المحيطة بها             واقع لاعب الرجاء البيضاوي بنحليب ،من المسؤول في زمن الإحتراف؟             مقتل عامل بمناجم جبل عوام مريرت اقليم خنيفرة             فوزي البنزرتي مدربا للوداد البيضاوي خلفا لعموتة             كرة اليد : الإتحاد القاسمي في مواجهة المجد القصري في أولى دورات البطولة الوطنية             تدخلات عنيفة خلال حملة تحرير الملك العمومي بالمحمدية             حملة ليلية مشحونة بجرافات لتحرير الملك العمومي بالمحمدية             المكاتب النقابية لموظفي جماعة المحمدية تنتفض ضد بطش الشطط الإداري             تجاوزات عميد كلية العلوم القانونية بالمحمدية تجبر الشبكة الجهوية لحقوق الإنسان على وقفة احتجاجية             طارق السباعي يجاور ربه و إنا لله و إنا إليه راجعون             سائقو سيارات الأجرة بجماعة جزولة ينتفضون ضد اللامبالاة من طرف المسؤولين على القطاع             مدينة ميلانو تطلق مشروعا جديدا للتعاون الدولي بين إيطاليا والمغرب فرصة للتنقل المؤقت وتدريب في إيطاليا لتحقيق مشروع شخصي أو فكرة مشروع عمل             الوكيل العام بمحكمة الاستئناف بسطات يصدر مذكرة بحث على الصعيد الدولي في حق السعودي قاتل الضحية مونى             سيدي قاسم - الثانوية الإعدادية المهدي بن تومرت تتألق في مسابقة شبكة القراءة الجهوية بالرباط             ثلوج استثنائية تعزل الدواوير بجماعة آيت احكيم آيت ازيد             سيدي قاسم - نائب رئيس المجلس البلدي يستغل سيارة الجماعة في أغراضه الشخصية             استفحال بناء متجر غير مرخص بحي الرضى بالمحمدية قد يورط مسؤولين             والدة السيدة الحامل ل 9 سنوات-الجنين إسمه بدر الدين            جديد صيف 2017سفير الثرات الشعبي عادل الميلودي "سدينا"            هروب سارق يتسبب في حادث سير بسلا            حريق مهول بأحد الفنادق الراقية بالبيضاء            حجز كميات كبيرة من المخدرات بالناظور            هل ترون في السباحة برمضان مخالفة للشرع و الدين           
إعلانات
 
صوت وصورة

والدة السيدة الحامل ل 9 سنوات-الجنين إسمه بدر الدين


جديد صيف 2017سفير الثرات الشعبي عادل الميلودي "سدينا"


هروب سارق يتسبب في حادث سير بسلا


حريق مهول بأحد الفنادق الراقية بالبيضاء

 
قضايا ساخنة

الشغيلة الجماعية بالمحمدية تدق ناقوس الخطر من أجل صون الحقوق و ضمان المكتسبات


كارثة بيئية تهدد تلوث مياه المحمدية و تمارة و سلا و الدار البيضاء و المناطق المحيطة بها


تدخلات عنيفة خلال حملة تحرير الملك العمومي بالمحمدية


المكاتب النقابية لموظفي جماعة المحمدية تنتفض ضد بطش الشطط الإداري

 
أخبار فنية

الفنان يوسف الرفقي يجدد أغنية -غاب عليا الهلال- للفنانة نعيمة سميح بصوته الجميل


المالومي وفرقة القيثارة الاسبانية بين اربعة بأمسية تموايت في دورته الحادية عشر


الملتقى الأول لشعراء الهايكو المغاربة بإفران

 
جهات

حملة ليلية مشحونة بجرافات لتحرير الملك العمومي بالمحمدية


سائقو سيارات الأجرة بجماعة جزولة ينتفضون ضد اللامبالاة من طرف المسؤولين على القطاع


سيدي قاسم - الثانوية الإعدادية المهدي بن تومرت تتألق في مسابقة شبكة القراءة الجهوية بالرباط


ثلوج استثنائية تعزل الدواوير بجماعة آيت احكيم آيت ازيد

 
إجتماعيات

طارق السباعي يجاور ربه و إنا لله و إنا إليه راجعون


تعزية في وفاة السي عبد القادر والد الفنان الشعبي عبد الرحيم المسكيني


تعزية في وفاة والدة الأخت الزميلة السيدة رجاء التوبي مديرة قناة مغاربة العالم 24


اختفاء فتاتين بإقليم سطات في ظروف غامضة

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
ثقافة ومعرفة

جديد قطاع الصحافة والإعلام بابن سليمان : أكاديمية خاصة للسمعي البصري بطعم إفريقي أبوابها مفتوحة مع بداية السنة المقبلة 2018


"ثورة الملك والشعب" حقيقة ظهور السلطان في القمر


طارق بن زياد سر أطروحة


الباحثة والشاعرة وسفيرة السلام والحرية الفلسطينية الأستاذة شادية حامد في زيارة خاصة للمغرب

 
نتائج استطلاع الرأي
هل ترون في السباحة برمضان مخالفة للشرع و الدين
 
إعلان
 
 

الملك محمد السادس يترأس بالدار البيضاء الدرس الرابع من سلسلة الدروس الحسنية


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 20 يوليوز 2013 الساعة 59 : 22



 

 

 

 

ترأس أمير المؤمنين، جلالة الملك محمد السادس، مرفوقا بالأمير مولاي رشيد والأمير مولاي اسماعيل، اليوم السبت بالقصر الملكي بمدينة الدار البيضاء، الدرس الرابع من سلسلة الدروس الحسنية الرمضانية. 

وألقى هذا الدرس بين يدي جلالة الملك، الأستاذ عبد السلام العبادي، وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية في الأردن سابقا، ونائب رئيس مجمع الفقه الإسلامي الدولي، وتناول فيه بالدرس والتحليل موضوع "الأوقاف وأدوارها الاقتصادية والاجتماعية" انطلاقا من قول الله تعالى "مثل الذين ينفقون أموالهم في سبيل الله كمثل حبة أنبتت سبع سنابل في كل سنبلة مائة حبة والله يضاعف لمن يشاء والله واسع عليم".

وأبرز الأستاذ العبادي في مستهل هذا الدرس أهمية الوقف باعتباره إنفاقا في سبيل الله يمتد أثره ويدوم بعد وفاة المنفق في أي أمر من أمور الخير والإحسان والنفع العام يقصد به أجر الله سبحانه وتعالى وثوابه المستمر، مشددا على الأهمية البالغة لهذا الموضوع "خاصة في هذه الفترة الحاسمة من تاريخ أمتنا التي نلتمس فيها الحلول والمعالجات لمشكلاتنا الاقتصادية والاجتماعية"، بل إن الوقف، إذا أحسن التعريف به والتعامل معه، قادر على أن يكون له دور بارز في مجالات التنمية الأخرى البشرية والسياسية والثقافية والتعلمية.

وأوضح أن هناك حراكا جادا في مجال الاهتمام بالوقف، في آفاقه المتعددة، سيكون له "الأثر الكبير والنتائج البارزة في تحقيق أهداف الوقف في المجتمع الإنساني"، مذكرا بما أولاه البنك الإسلامي للتنمية ومجمع الفقه الإسلامي ومؤسسة آل البيت للفكر الإسلامي من عناية واهتمام بهذا الموضوع الحيوي الهام.

وبعد أن تطرق المحاضر إلى عدد من تعريفات الوقف واختلاف الفقهاء في ملكية العين الموقوفة، استعرض أهم أدلة مشروعية الوقف من الكتاب والسنة وأهم الأحكام الخاصة بالوقف التي أخذها العلماء منها.

وانتقل إلى التعريف بالنقود ومذاهب العلماء في وقفها وبيان أهميته وموجهات تنظيمه، مبينا أن الراجح من أقوال الفقهاء جواز وقف المنقول ما دام أنه يمكن الإفادة منه مع بقاء عينه، واستعرض، في هذا السياق، أقوال العلماء المؤيدة لجواز وقف النقود.

وأبرز نائب رئيس مجمع الفقه الإسلامي الدولي أن الوقف الإسلامي غطى عبر تاريخه الطويل آفاقا واسعة من أعمال الخير وجهات النفع شملت المساجد ودور القرآن الكريم والمدارس ومعاهد العلم والمستشفيات وأنواع من الحاجات الاجتماعية المتنوعة تجعله مؤسسة عطاء متميز يلمس بمعالجاته كل حاجات المجتمع على المستوى الفردي والجماعي، مشيرا إلى نماذج غطت حاجات أساسية من حاجات المجتمع منها على سبيل المثال وقف الخبز المجاني ووقف الثياب ووقف الحليب ووقف وفاء الديون ووقف تبديل الأواني المكسورة ووقف النساء الغاضبات من أزواجهن ووقف إيواء الغرباء، كما شمل الوقف مؤسسات ومشروعات كبرى مثل الملاجئ والمستشفيات والمدارس.

وبذلك، يضيف المحاضر، فإن "في الوقف إشباعا للعديد من الحاجات، وتحقيقا لمعاني التكافل والتراحم في المجتمع، ودوره فاعل في تأمين الحاجات الأساسية للفقراء والمساكين من طعام وعلاج وسكن، مما يحقق معاني العدالة الاجتماعية والتوازن الاقتصادي في المجتمع، والرعاية الاجتماعية بأوسع أنواعها وأثارها".

أما وقف النقود بخاصة، يقول المحاضر، فقد جرى ويجري لغرضين بارزين، الأول : لإقراضها لمن يحدد الواقف لفترات محدودة، ثم يعيد المال المقترض لجهة الوقف ليقرض لغيره وهكذا، فهو مال موقوف للإقراض. وأما الغرض الثاني الذي توقف له النقود فهو استثمارها استثمارا مشروعا ، ويكون دخلها وعوائدها من ذلك مرصودا لمنفعة جهة من جهات البر أو مصرفا من مصارف الخير.

وأبرز تعدد الصور التي يمكن ابتكارها في مجال تطبيق أسلوب وقف النقود الذي تستخدم فيه أرباحها من خلال استثمارها لسد حاجة من حاجات النفع العام أو وجه من وجوه الخير، مشيرا إلى عدد من التطبيقات الأكثر شيوعا في هذه الأيام ومنها بالخصوص وقفية صندوق التضامن الإسلامي على مستوى العالم الإسلامي وإنشاء الصناديق الوقفية وفقا للأصول الشرعية المقررة في عدد من البلاد ويكون دورها تلقي الأوقاف النقدية ليجري استثمار هذه النقود من خلال الهيئات المتخصصة.

وفي ختام الدرس، تقدم للسلام على أمير المؤمنين الأستاذ عبد السلام العبادي، والأستاذ عزيز حسنوفيتش رئيس المشيخة الإسلامية لكرواتيا، والأستاذ عبد العزيز سي رئيس اتحاد الجمعيات الإسلامية والناطق بلسان الأسرة التجانية المالكية (السنغال)، والأستاذ أحمد التجاني نياس الخليفة العام لأسرة آل نياس (السنغال)، والأستاذ منصورسي عالم وشاعر من أسرة سي التجانية (السنغال)، والأستاذ صالح بارتونان دولاي أستاذ بالجامعة الإسلامية هداية الله بجاكارطا (أندونيسيا)، والأستاذ آدم أفندي زيلكيتش رئيس الجماعة الإسلامية بصربيا، والأستاذ محمد بن موسى الحسني رئيس الجامعة العربية البرازيلية للتبادل الثقافي (البرازيل).

وبعد ذلك، قدم السيد مجيد بوطالب والسيد سعد بوطالب، نجلا المرحوم الأستاذ عبد الهادي بوطالب لأمير المؤمنين كتابا بعنوان "عبد الهادي بوطالب، مسارات في الفكر والحياة".

وقدم وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية السيد أحمد التوفيق لأمير المؤمنين كتابا بعنوان "حمل القرآن الكريم ونشره في المملكة المغربية" أصدرته وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، في طباعة أنيقة، وفي 323 صفحة من القطع الكبير.

ويتناول الكتاب، بصورة ضافية، أوجه الرعاية الجارية في المملكة المغربية بالقرآن الكريم، في سياق الأمانة الدينية التي يتحملها ويصون حسن تنزيلها وتدبيرها أمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس أعزه الله، من خلال العناية بكتاب الله تدريسا وتحفيظا وترتيلا وتجويدا وطبعا وتوزيعا ونشرا عبر وسائل التبليغ التكنولوجي، من إذاعة وتلفزة وحوامل مدمجة.

ويتضمن هذا الكتاب عدة محاور منها : معالم في تاريخ القرآن الكريم بالمغرب، والإطار القانوني المنظم للتعليم العتيق في مختلف مستوياته، فضلا عن برامج تحفيظ القرآن الكريم في مؤسسات التعليم العتيق وفي المجالس العلمية المحلية وفي برنامج محو الأمية بالمساجد وفي المؤسسات السجنية، بالإضافة إلى العناية بتلاوة القرآن وتجويده من خلال لزوم قراءة الحزب الراتب بعد صلاة المغرب وبعد صلاة الصبح في مساجد المملكة، والتمسك بالقراءة الجماعية الجهرية بما لها من تأثير روحي في النفوس، وكذا من خلال تنظيم المباريات التشجيعية، محليا ووطنيا ودوليا، لحفظة القرآن الكريم ومجوديه ومحفظيه وتخصيص جوائز لهم تحمل اسم أمير المؤمنين حفظه الله.

كما يبرز الكتاب العناية بنشر المصحف من خلال إحداث مؤسسة محمد السادس لنشر المصحف الشريف، والعناية بعلوم القرآن من خلال إحداث معهد محمد السادس للقراءات والدراسات القرآنية

 

  

       






هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



سلا: جلالة الملك يضع الحجر الأساس لبناء مركب ثقافي وإداري تابع لوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية

رئيس جامعة كرة القدم بطنجة

الملك والأمير الصغير يتجولان في الرباط قبيل موعد الإفطار

بنكيران: أخبرت الملك بإستقالة الوزراء فور توصلي بها،

خوان كارلوس في زيارة رسمية إلى المغرب

مواعيد المنتخبات الوطنية

حملة السلطات بشاطئ المهدية بالقنبطرة

شخص حاول الإنتحار حرقاً بابن سليمان بسبب نزاع حول الإرث

المغرب يطمح لاستقطاب 20 مليون سائح سنوياً بحلول 2020

أمير المؤمنين يترحم على روح جلالة المغفور له محمد الخامس

سلا: جلالة الملك يضع الحجر الأساس لبناء مركب ثقافي وإداري تابع لوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية

الملك والأمير الصغير يتجولان في الرباط قبيل موعد الإفطار

بنكيران: أخبرت الملك بإستقالة الوزراء فور توصلي بها،

المغرب يطمح لاستقطاب 20 مليون سائح سنوياً بحلول 2020

أمير المؤمنين يترحم على روح جلالة المغفور له محمد الخامس

الملك محمد السادس يترأس بالدار البيضاء الدرس الرابع من سلسلة الدروس الحسنية

الملك محمد السادس يتفرغ لابنه الأمير الحسن أكثر من تفرغ الحسن الثاني له حينما كان وليا للعهد

الملك يتوصل باستقالات وزراء حزب الاستقلال

جلالة الملك يترأس مراسم احتفالات عيد العرش ويوجه خطابا إلى الأمة بالمناسبة

اشراف عامل عمالة المحمدية على توزيع أوسمة شرفية سامية بمناسبة عيد العرش المجيد





 
إعلانات
 
TV الوطنية

قطار الخليع يدهس أربعيني و يحوله إلى أشلاء بالمحمدية


نجاح باهر لافتتاح مهرجان إفران الدولي للموسيقى في دورته الثانية


جمهور المهرجان الدولي لإفران في دورته الثانية يعبر عن فرحته


ارتفاع درجة الحرارة بمدينة خريبكة تجبر الأطفال على السباحة بالنافورات

 
تحقيقات

قطع الطريق بين دوار أولاد بأحمد و دوار أولاد الهجالة بقيادة سيدي موسى المجذوب بالمحمدية و السلطات لم تحرك ساكنا


الحكم على أتراك بالمحمدية على خلفية التهريب الدولي للعملة الصعبة


ظاهرة حراس السيارات المزيفين بالمحمدية و العجز على تطبيق المساطر الإدارية


البناء العشوائي في دوار مكزاز جماعة المنصورية إقليم بنسليمان وصل الطابق الثاني والثالث و لا حسيب ولا رقيب


خروقات بالجملة في عملية توزيع قفة رمضان لحزب الحمامة ببني يخلف بالمحمدية


اختلالات و تسيير فاسد يلاحقان المجلس الجماعي للمحمدية

 
أنباء وطنية

جلالة الملك محمد السادس يعين خمسة وزراء جدد


مدينة ميلانو تطلق مشروعا جديدا للتعاون الدولي بين إيطاليا والمغرب فرصة للتنقل المؤقت وتدريب في إيطاليا لتحقيق مشروع شخصي أو فكرة مشروع عمل


الوكيل العام بمحكمة الاستئناف بسطات يصدر مذكرة بحث على الصعيد الدولي في حق السعودي قاتل الضحية مونى


البرلماني نجيب البقالي عن حزب العدالة و التنمية يعلن تضامنه مع فلسطين بمسيرة المحمدية

 
رياضة

أخيرا الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم تدق آخر مسمار في نعش حسبان


واقع لاعب الرجاء البيضاوي بنحليب ،من المسؤول في زمن الإحتراف؟


فوزي البنزرتي مدربا للوداد البيضاوي خلفا لعموتة

 
إعلانات
 
حوار

" وليد العريان " للوطنية بريس : الإتحاد الدولي للمواقع الإلكترونية "I.U.W " طموحه كبير و يعمل جاهدا على تحقيق أهدافه


حوار مع الأديبة رشيدة محداد ومجموعتها القصصية أكشن ..سطوب التي لاقت نجاحا كبيرا على الصعيد العربي...


الوطنية بريس : حوار مع الفنان احميدة DJ

 
أعمال جمعوية

سيدي قاسم - جمعية النادي السينمائي تحتفي بالكاتب الوافي الرحموني في اليوم العالمي للغة الضاد


سيدي قاسم - نبذة عن المؤلف الوافي الرحموني وملخصات أعماله


الجمعية المغربية لمدرسي الفلسفة – فرع سلا تحتفي باليوم العالمي للفلسفة

 
حوادث

مقتل عامل بمناجم جبل عوام مريرت اقليم خنيفرة


إصابة أكثر من 30 شخصا متفاوتة الخطورة في انقلاب حافلة لنقل الركاب بإقليم آسفي


انهيار عمارة سكنية من أربعة طوابق بفاس


قائد المقاطعة الثانية بالمحمدية يتعرض لاعتداء شنيع من طرف شخصين

 
مواد إعلانية
 
صحة

الشروع في بناء مستشفى بمنطقة مفتاح الخير شمال أسفي بتمويل من مؤسسة قطرية


المسار الأحمر بمستشفى محمد الخامس بأسفي مسار نحو الجحيم